منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > عقائد، سيرة وتاريخ
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

عرض نتائج التصويت: مع أي طائفة أنت؟
الطائفة التي طالبت بدم الشهيد عثمان رضي الله عنه. 0 0%
الطائفة التي جعلت القصاص من القتلة شرط للمبايعة. 0 0%
الطائفة التي رأت تأجيل القصاص الى ما بعد التمكن. 3 37.50%
الطائفة التي اعتزلت الفتنة. 5 62.50%
الناخبون: 8. لم تقم بالتصويت على هذا التصويت

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 18-09-2009, 10:12 PM
al ameer al ameer غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 36406

تاريخ التّسجيل: Feb 2007

المشاركات: 3,322

آخر تواجد: 09-10-2012 08:37 PM

الجنس:

الإقامة:

المرجو عدم الرد على الموضوع حتى اتمامه باذن الله.

حط رابط الكتاب وريحنا

التوقيع :

الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2009, 10:16 PM
محمد الوائلي محمد الوائلي غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 47525

تاريخ التّسجيل: Jan 2008

المشاركات: 4,297

آخر تواجد: 17-03-2016 07:10 AM

الجنس:

الإقامة: العراق

اذا كان طلحة غير مشترك في قتل عثمان بصورة مباشرة او غير مباشرة اذن لماذا قتله مروان ؟

كل من حارب الامام علي او لم ينصره مأثوم قطعا

وتوجد احاديث صحيحة في كتب السنة تؤكد ان الحق مع علي اذا افترق الناس ووقعت الحروب والفتن

الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2009, 11:12 PM
اليونس 1 اليونس 1 غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 55939

تاريخ التّسجيل: Aug 2008

المشاركات: 1,953

آخر تواجد: 10-05-2012 03:25 AM

الجنس:

الإقامة:

متابع ان شاء الله
وبالنسبة لي
فان الامر يصعب الاخذ به والتصويت عليه الان
مع اني التزم بالترجيح بين الخيارين الاثنين :

الطائفة التي رأت تأجيل القصاص الى ما بعد التمكن.
الطائفة التي اعتزلت الفتنة

وهناك ملاحظات حول الاختيار الاول اقصد الطائفة التي رأت تاجيل القصاص .
فيراد منه البيان اكثر تفصيلاً .
فما هو نوع التمكن هذا وما حدوده وما هي المعوقات التي كانت حتى يؤجل ؟؟


التوقيع : وكذلك جعلناكم أمة وسطاً




مذهب الشيعة الامامية لا يثبت من نفسه لكونه لم ينقل من معصوم بل من غير معصوم ,




تحدي للمناظرة لمن يقدر ؟ اما التشيع او اتباع اهل السنة .

لايهمني شتم الشيعي لي وسبه فالقلم حين اذ مرفوع عنه
وقررت ان لااشتكي عليه في هذا المنتدى
فاروني مقدرتكم في ما تحسنون صنعا

الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2009, 11:38 PM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: اليونس 1
متابع ان شاء الله
وبالنسبة لي
فان الامر يصعب الاخذ به والتصويت عليه الان
مع اني التزم بالترجيح بين الخيارين الاثنين :

الطائفة التي رأت تأجيل القصاص الى ما بعد التمكن.
الطائفة التي اعتزلت الفتنة

وهناك ملاحظات حول الاختيار الاول اقصد الطائفة التي رأت تاجيل القصاص .
فيراد منه البيان اكثر تفصيلاً .
فما هو نوع التمكن هذا وما حدوده وما هي المعوقات التي كانت حتى يؤجل ؟؟

شكرا على مرورك أخي العزيز،وستجد مرادك فيما يأتي من تكملة الموضوع ان شاء الله.

الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2009, 11:52 PM
الصورة الرمزية لـ ابن قولويه
ابن قولويه ابن قولويه غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 74824

تاريخ التّسجيل: Aug 2009

المشاركات: 223

آخر تواجد: 14-12-2011 07:38 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: al ameer
المرجو عدم الرد على الموضوع حتى اتمامه باذن الله.

حط رابط الكتاب وريحنا
صدقت

التوقيع :
كتاب حوار مع فضل الله حول الزهراء
لسماحة العلامة السيد هاشم الهاشمي ( حفظه الله ورعاه )

http://al-meshkah.com/maaref_show.php?id=17




الرد مع إقتباس
قديم 18-09-2009, 11:59 PM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

المبحث الرابع:الصحابة المعتزلون للفتنة وأقوالهم فيها:

1-الصحابي الجليل البدري سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه وأرضاه بلا انقطاع:

1-1:عن أيوب السختياني ،و عن محمد بن سيرين ، أنه قيل لسعد : ألا تقاتل ، فانك من أهل الشورى ،و انت أحق بهذا الأمر من غيرك ؟ قال : (( لا أقاتل حتى تأتوني بسيف له عينان ،و لسان و شفتان ، يعرف الكافر من المؤمن ،و قد جاهدت و أنا أعرف الجهاد ،و لا أبخع نفسي إن كان رجل خيرا مني )). معمر بن راشد : الجامع ، ط2 بيروت المكتب الإسلامي، ج11 ص: 357 واسناده صحيح.

1-2: أن أحد أبناء سعد بن أبي وقاص ، قال لوالده : نزلت في إبلك و غنمك و تركت الناس يتنازعون الملك ، فضرب سعد صدر ولده عمر و قال له : (( اسكت سمعتُ رسول الله - صلى الله عليه وسلم-يقول :إن الله يحب العبد التقي الغني الخفي )) . صحيح مسلم ، بيروت دار إحياء التراث العربي، ج4 ص: 2277.

1-3:و في رواية لأحمد بن حنبل أن سعدا قال لابنه عمر : (( أي بني أفي الفتنة تأمرني أن أكون رأسا ، لا و الله حتى أعطي سيفا إن ضربت به مؤمنا نبا عنه ،و إن ضربت به كافرا قتلته ،و قد سمعت رسول الله -صلى الله عليه و سلم- يقول : ((إن الله عز وجل يحب الغني الخفي التقي )) .المسند ، مصر مؤسسة قرطبة ، ج 1 ص: 177 .

1-4: جاء رجل إلى سعد بن أبي وقاص ،و قصّ عليه مناما رآه عن الفتنة ، ثم قال له : مع أي الطائفتين أنت ؟ فقال سعد : ما أنا مع واحدة منهما ، فقال الرجل : فما تأمرني ؟ قال : هل لك من غنم ؟ قال : لا ، فقال له سعد : فاشتر غنما ، فكن فيها حتى تنجلي الفتنة.الذهبي : سير أعلام النبلاء ج 1 ص: 120 واسناده صحيح.

الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 12:09 AM
محمد الوائلي محمد الوائلي غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 47525

تاريخ التّسجيل: Jan 2008

المشاركات: 4,297

آخر تواجد: 17-03-2016 07:10 AM

الجنس:

الإقامة: العراق

عادى الله من عادىعليا

الراوي: رافع مولى عائشة و زيد بن أرقم المحدث: الألباني - المصدر: صحيح الجامع - الصفحة أو الرقم: 3966
خلاصة الدرجة: صحيح



الحرب هي مظهر من مظاهر العداوة فعاداك الله يا معاوية


الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 12:18 AM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
المبحث الرابع:الصحابة المعتزلون للفتنة وأقوالهم فيها:

1-الصحابي الجليل البدري سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه وأرضاه بلا انقطاع:

1-1:عن أيوب السختياني ،و عن محمد بن سيرين ، أنه قيل لسعد : ألا تقاتل ، فانك من أهل الشورى ،و انت أحق بهذا الأمر من غيرك ؟ قال : (( لا أقاتل حتى تأتوني بسيف له عينان ،و لسان و شفتان ، يعرف الكافر من المؤمن ،و قد جاهدت و أنا أعرف الجهاد ،و لا أبخع نفسي إن كان رجل خيرا مني )). معمر بن راشد : الجامع ، ط2 بيروت المكتب الإسلامي، ج11 ص: 357 واسناده صحيح.

1-2: أن أحد أبناء سعد بن أبي وقاص ، قال لوالده : نزلت في إبلك و غنمك و تركت الناس يتنازعون الملك ، فضرب سعد صدر ولده عمر و قال له : (( اسكت سمعتُ رسول الله - صلى الله عليه وسلم-يقول :إن الله يحب العبد التقي الغني الخفي )) . صحيح مسلم ، بيروت دار إحياء التراث العربي، ج4 ص: 2277.

1-3:و في رواية لأحمد بن حنبل أن سعدا قال لابنه عمر : (( أي بني أفي الفتنة تأمرني أن أكون رأسا ، لا و الله حتى أعطي سيفا إن ضربت به مؤمنا نبا عنه ،و إن ضربت به كافرا قتلته ،و قد سمعت رسول الله -صلى الله عليه و سلم- يقول : ((إن الله عز وجل يحب الغني الخفي التقي )) .المسند ، مصر مؤسسة قرطبة ، ج 1 ص: 177 .

1-4: جاء رجل إلى سعد بن أبي وقاص ،و قصّ عليه مناما رآه عن الفتنة ، ثم قال له : مع أي الطائفتين أنت ؟ فقال سعد : ما أنا مع واحدة منهما ، فقال الرجل : فما تأمرني ؟ قال : هل لك من غنم ؟ قال : لا ، فقال له سعد : فاشتر غنما ، فكن فيها حتى تنجلي الفتنة.الذهبي : سير أعلام النبلاء ج 1 ص: 120 واسناده صحيح.
وكان علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- يغبط سعد بن أبي وقاص ،و عبد الله بن عمر -رضي الله عنهم - و يقول : (( لله منزل نزله سعد و ابن عمر ، لئن كان ذنبا لصغير ،و لئن كان حسنا إنه لعظيم )) . الذهبي : تذكرة الحفاظ ج 1 ص: 22

و قوله هذا صحيح المعنى و جدير بالتنويه و الاعتبار ، لأن الفتنة جرّت على المسلمين مصائب كثيرة ،و أورثتهم الفرقة و العداوة ،و البغضاء و الاقتتال ،و لم ينج منها إلا الذين اعتزلوها ،وهم الغالبية الساحقة من الصحابة رضوان الله عليهم أجمعين.

الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 12:35 AM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

2-الصحابي البدري محمد بن مسلمة الأنصاري -رضي الله عنه ما دام الله والنهار:
و أما محمد بن مسلمة الأنصاري -رضي الله عنه - فقد اعتزل موقعتي الجمل و صفين و اتخذ سيفا من خشب ، و خرج من المدينة إلى بادية الرّبذة و أقام بها ، و كان ذلك بأمر نبوي ، و هو من نجباء الصحابة ، شهد بدرا و المشاهد الأخرى . و هو الذي قال فيه رسول الله -صلى الله عليه و سلم في الحديث الصحيح -: (( لا تضرّه الفتنة )) و في رواية (( لا تضرّك الفتنة )) .

2-1:عن أبي بردة بن أبي موسى أنه مر-أيام الفتنة- بمحمد بن مسلمة بالربذة ، فقال له : لو خرجت إلى الناس فأمرت و نهيت ، فقال له : قال لي النبي -عليه الصلاة و السلام- (( يا محمد ستكون فرقة و فتنة و اختلاف ، فاكسر سيفك ،و اقطع وترك ،و اجلس في بيتك )) ففعلت ما أمرني . أحمد بن حنبل : ج 3ص: 493 .و الذهبي :السير، ج2 ص: 371 .و البخاري : التاريخ الكبير ، ج1 ص : 11 .

2-2: أن الرسول -صلى الله عليه و سلم - قال له : (( إذا رأيت الناس يقتتلون على الدنيا فاعمد بسيفك على أعظم صخرة في الحرة ، فاضربه بها ، ثم اجلس في بيتك حتى تأتيك يد خاطئة ، أو منية قاضية )) ، ثم قال محمد بن مسلمة : ففعلت ما أمرني به رسول الله -صلى الله عليه و سلم )) .رواه الطبراني في المعجم الأوسط ، و رجاله ثقات . علي بن أبي بكر الهيثمي : مجمع الزوائد ، القاهرة دار الريان للتراث ، 1407 ، ج 7 ص: 301

2-3: أن رسول الله -صلى الله عليه و سلم- أعطى سيفا لمحمد بن مسلمة ، -رضي الله عنه - و قال له : (( جاهد بهذا ، في سبيل الله ، فإذا اختلفت أعناق الناس ، فاضرب به الحجر ، ثم ادخل بيتك ، فكن حلسا ملقى ، حتى تأتيك يد خاطئة ، أو منية قاضية )) . رواه الطبراني في المعجم الكبير ، و رجاله ثقات . ج 7 ص: 301 .

2-4:أن علي بن أبي طالب - رضي الله عنه- جاء -أيام الفتنة-إلى محمد بن مسلمة ، و قال له : (( ما خلفك عن هذا الأمر ؟ فقال له : دفع إلي ابن عمك -يعني الرسول - سيفا و قال لي : قاتل به ما قوتل العدو ، فإذا رأيت الناس يقتل بعضهم بعضا ، فاعمد به إلى صخرة فاضربه بها ، ثم ألزم بيتك حتى تأتيك منية قاضية ، أو يد خاطئة )) فقال علي خلّو عنه.
أحمد بن حنبل : ج 4 ص: 225 .

2-5:أن رسول الله -عليه الصلاة و السلام - قال لمحمد بن مسلمة: (( إنها ستكون فتنة و فرقة و اختلاف ، فإذا كان كذلك فأت بسيفك أُحدا فاضربه حتى ينقطع ، ثم اجلس في بيتك حتى تأتيك يد خاطئة ، أو منية قاضية )) ، ثم قال محمد بن مسلمة -أيام الفتنة- : فقد فعلت ما قاله لي رسول الله -عليه الصلاة و السلام.رواه الطبراني في المعجم الأوسط ،و رجاله ثقات . الهيثمي : ج 7 ص: 301 .و رواه أيضا ابن ماجة ،و صححه الألباني.



الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 02:15 AM
اوس حمد اوس حمد غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 22467

تاريخ التّسجيل: Sep 2005

المشاركات: 1,625

آخر تواجد: 15-11-2018 08:13 PM

الجنس:

الإقامة:

تقتلك الفئه الباغيه,,,,كلام رسول الله الكريم لعمار بن ياسر
لو لم يقتل عمار بن ياسر من الفئه الباغيه ,,,,كنتم تستطيعون أن تبرروا مابدى لكم وتكذبوا أكثر وأكثر,,
سبحان ربي العظيم كيف يكون الحق مع علي كرم الله وجهه,,ومن من؟من رسول الله
يكفيني أنني أعرف ان الفئه الباغيه تقتل عمار بن ياسر,,,وأنا أقول أن رسولنا الكريم صلوات الله عليه,قال:تقتلك الفئه الباغيه,,ولم يقل سوف تقتلك أو ستقتلك,,,وكأن الرسول الكريم يعرف أن الفئه الباغيه ستقتل عمار في كل الأزمنه والعصور إلى أيامنا وأيام الذين سوف يأتون بعدنا!!!الكذب على كلام الرسول مستمر ليبرؤا معاويه اللعين,,ويتناسوا جمله قالها الرسول الكريم تقتلك الفئه الباغيه,,,ربي ابصرهم فهم لايبصرون.
وقرن في بيوتكن ,,سبحان الله,,,سوف تنبحك الكلاب(الحوأب)قالها الرسول الكريم وقد حدثت,,,الله اكبر

الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 02:16 AM
الصورة الرمزية لـ بـحرانـي
بـحرانـي بـحرانـي غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 69979

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 1,904

آخر تواجد: 09-03-2010 03:53 PM

الجنس: ذكر

الإقامة:

انتهى الموضوع بمشاركة الاخ المعتمد في التاريخ

التوقيع :
من حكم ابن صهاك:
(إنما كانت بيعة ‏ ‏أبي بكر ‏ ‏فلتة وتمت ألا وإنها قد كانت كذلك)

وعن أمير المؤمنين(ع):
لَمْ تَكُنْ بَيْعَتُكُمْ إِيَّايَ فَلْتَةً،
وَلَيْسَ أَمْرِي وَأَمْرُكُمْ وَاحِداً،
إِنِّي أُرِيدُكُمْ للهِِ وَأَنْتُمْ تُرِيدُونَنِي لاَِنْفُسِكُمْ
نهج البلاغة ( جزء2 - خطبته عليه السلام في وصف بيعته - رقم الخطبة136
======================

قاسووك أبا حسن بسواك *** وهل بالطود يقاس الذر ؟

أنى قاسوك بمن ناووك *** وهل ساووا نعلي قمبر
؟
=================================
تركنا المنتدى

الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 03:58 AM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

3-الصحابي الجليل المحبوب ابن الحب أسامة بن زيد رضي الله عنه وأرضاه:

6693 - حدثنا علي بن عبد الله حدثنا سفيان قال قال عمرو أخبرني محمد بن علي أن حرملة مولى أسامة أخبره - قال عمرو وقد رأيت حرملة - قال : أرسلني أسامة إلى علي وقال إنه سيسألك الآن فيقول ما خلف صاحبك ؟ فقل له يقول لك:" لو كنت في شدق الأسد لأحببت أن أكون معك فيه، ولكن هذا أمر لم أره ".
صحيح البخاري ط 3 بيروت، دار ابن كثير ج 6 ص : 2602


عن معمر بن راشد عن الشهاب الزهري ، أن عليا لقي أسامة -رضي الله عنهما - فقال له : ما كنا نعدك إلا من أنفسنا يا أسامة ، فلم لا تدخل معنا -أي في القتال- فقال له : "يا أبا حسن ، إنك و الله لو أخذت بمشفر -أي الشفة- الأسد لأخذت بمشفره الآخر معك حتى نهلك جميعا ، أو نحيا جميعا ، و أما هذا الأمر الذي أنت فيه ، فو الله لا أدخل فيه" )).سير أعلام النبلاء ج 2 ص: 504



آخر تعديل بواسطة كهيعصاد ، 19-09-2009 الساعة 04:09 AM.
الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 04:08 AM
شيخ الطائفة شيخ الطائفة غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 53970

تاريخ التّسجيل: Jul 2008

المشاركات: 9,656

آخر تواجد: 07-06-2013 09:23 PM

الجنس:

الإقامة:

لا يوجد شئ أسمه أعتزال الفتنة هذا مصطلح أتي به البعض للترقيع على أفعال البعض

قال الله في محكم كتابه :

وان طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فاصلحوا بينهما فان بغت احداهما على الاخرى فقاتلوا التي تبغي حتى تفيء الى امر الله فان فاءت فاصلحوا بينهما بالعدل واقسطوا ان الله يحب المقسطين

ولم يقل أعتزلوهم
بالمذهب السني علي عليه السلام مؤمن و معاوية لعنة الله عليه مؤمن
فهل نلتزم بما جاء بهذه الاية أو نعتزل الموضوع و نضرب بالقرأن عرض الحائط ؟؟

كما أنه كل أمرئ مشمول على فتنة فلا يمكن أعتزالها كما قال الله تعالى :

كل نفس ذائقة الموت ونبلوكم بالشر والخير فتنة والينا ترجعون

وحسبوا الا تكون فتنة فعموا وصموا ثم تاب الله عليهم ثم عموا وصموا كثير منهم والله بصير بما يعملون

اولا يرون انهم يفتنون في كل عام مرة او مرتين ثم لا يتوبون ولا هم يذكرون

احسب الناس ان يتركوا ان يقولوا امنا وهم لا يفتنون



فكل أمرئ مشتمل على فتنة و لا مفر له منها

التوقيع :
إرادة الرب في مقادير أموره تهبط إليكم وتصدر من بيوتكم

كامل الزيارات: ص 200



الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 04:09 AM
الاميني الاميني غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 74982

تاريخ التّسجيل: Aug 2009

المشاركات: 1,604

آخر تواجد: 16-12-2013 09:14 PM

الجنس:

الإقامة:

لقد اشترك في قتل عثمان جماعة من الصحابة الذين بايعوا بيعة الرضوان، نذكر منهم اثنان: الأول: عبد الرحمن بن عديس البلوي قال عنه ابن حجر في فتح الباري ج2 159: احد رؤوس المصريين الذين حصروا عثمان، وقال ابن ابي شيبة في المصنف (ج7 / 492و ج8/ 43): وكان ممن بايع تحت الشجرة.
والثاني: عمرو بن الحمق الخزاعي: قال عنه الزركلي في الإعلام (ج5/76) صحابي، من قتلة عثمان، سكن الشام وانتقل إلى الكوفة، ثم كان احد الرؤوس الذين اشتركوا في قتل عثمان .. وقد ذكره الواقدي فيمن بايع تحت الشجرة من أهل مصر.


الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 04:16 AM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

4-الصحابي الجليل سلمة بن الأكوع رضي الله عنه وأرضاه وجعل الجنة مثواه:

6676 - حدثنا قتيبة بن سعيد حدثنا حاتم عن يزيد بن أبي عبيد عن سلمة ابن الأكوع : أنه دخل على الحجاج فقال يا ابن الأكوع ارتددت على عقبيك تعربت ؟ قال لا ولكن رسول الله صلى الله عليه و سلم أذن لي في البدو ،وعن يزيد بن أبي عبيد قال لما قتل عثمان بن عفان خرج سلمة بن الأكوع إلى الربذة وتزوج هناك امرأة وولدت له أولادا فلم يزل بها حتى قبل أن يموت بليال نزل المدينة .
[ أخرجه البخاري في صحيحه البخاري : المصدر السابق ج 6 ص : 2597 . و ابن حجر : فتح الباري ج 13 ص: 42 وأخرجه مسلم في الإمارة باب تحريم رجوع المهاجر إلى استيطان وطنه رقم 1862 ]

الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 04:20 AM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

5- الصحابي الجليل : أبو هريرة رضي الله عنه أمين حديث النبي صلى الله عليه وسلم:

فقد اعتزل الفتنة و لم يلابسها رضي الله عنه .منهاج السنة ط رشاد سالم ج 8 ص: 146

وهو انما اتخذ هذا الموقف تمسكا بالحديث المشهور عن اعتزال الفتنة ، لأنه هو أحد رواته ، فقد جاء في صحيح البخاري عن أبي هريرة ، أن رسول الله -صلى الله عليه و سلم- قال : (( ستكون فتن القاعد فيها خير من القائم ،و القائم فيها خير من الماشي ، و الماشي فيها خير من الساعي ،و من تشرّف لها تستشرفه ، فمن وجد فيها ملجأ أو معاذا فليعذ به )).
صحيح البخاري ، ج6 ص: 2594

الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 04:24 AM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

6-الصحابي الجليل أهبان بن صيفي البصري رضي الله عنه وأرضاه:

فإنه عندما اعتزل الفتنة ، جاءه علي بن أبي طالب-رضي الله عنه- و طلب منه أن يلتحق به ، فقال له : نعم، ثم دعا جارية له بأن تأتيه بسيفه ، فأخرجته فإذا هو من خشب ، و قال لعلي : ((
إن خليلي ابن عمك -صلى الله عليه و سلم-عهد إلي إذا كانت الفتنة بين المسلمين ، فاتخذ سيفا من خشب ، فإن شئت خرجت معك ، قال علي : لا حاجة لي فيك و لا في سيفك" .احمد بن حنبل : المسند ج 5ص: 69، و ج6 ص: 393 .و ابن ماجة ،و الترمذي ، و صححه الألباني . سنن ابن ماجة كتاب الفتن ج 2 ص: 1309 .و سنن الترمذي ، كتاب الفتن ج4 ص: 490

الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 04:31 AM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

7-الصحابي عبد الله بن عمر رضي الله عنهما الذي كان من أحرص الصحابة على الإتباع:

فقد حرص رضي الله عنه على ألا يقترب من الفتنة أبدا ،و لا يكون سببا في قتل أحد من المسلمين ، و كان يقول :" من قال حي على الصلاة أجبته ، و من قال : حي على قتل أخيك المسلم و أخذ ماله ، فلا" .الذهبي: السير، ج 3 ص: 228 باسناد حسن.

و عندما كلّفه علي بن أبي طالب-بعدما بايعه الناس- بالذهاب إلى الشام ليتولى إمارته ، اعتذر له و ترجاه بأن يعفيه ، فلم يقبل منه ، فظل ابن عمر يبحث عن المعاذير ، و استعان عليه بأخته حفصة أم المؤمنين -رضي الله عنها- ثم خرج ليلا إلى مكة فارا دون علم من علي ، فلما سمع بأمره سكن.الذهبي: السير، ج 3 ص: 224 بسند رجاله ثقات.

الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 04:34 AM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

8-الصحابي الجليل عبد الله بن سعد بن أبي سرح رضي الله عنه:

كان واليا لعثمان بن عفان- رضي الله عنه- على مصر ، فلما سمع باستشهاده سنة 35ه اعتزل الفتنة ،و التحق بفلسطين فرارا منها - أي الفتنة- فبقي بها إلى أن وافته المنية ، و هو في الصلاة ، سنة 36ه.البخاري : التاريخ الكبير ، ج5 ص: 29 .و النووي : تهذيب الأسماء ، ج1 ص: 254

الرد مع إقتباس
قديم 19-09-2009, 04:41 AM
كهيعصاد كهيعصاد غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 71569

تاريخ التّسجيل: Jun 2009

المشاركات: 285

آخر تواجد: 27-09-2009 04:04 AM

الجنس:

الإقامة:

9-الاعتزال الجماعي للفتنة من الصحابة الكرام رضوان الله عليهم:
و من مظاهر الاعتزال الجماعي للفتنة ، أن علي بن أبي طالب عندما ندب أهل المدينة للخروج معه للقتال لم يوافقوه ،و أبوا الخروج معه ، فكلّم عبد الله بن عمر شخصيا للخروج معه ، فقال له : أنا رجل من المدينة . ثم كرر عليهم دعوته للسير معه عندما سمع بخروج أهل مكة إلى البصرة ، فتثاقل عنه أكثرهم ،و استجاب له ما بين : 4 الى7 من البدريين.

ابن كثير : البداية و النهاية ، ج 7 ص: 231 ، 234

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 07:35 PM ] .

 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin