منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > عقائد، سيرة وتاريخ
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 16-05-2009, 12:13 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

أنا لحد الآن لم أقرأ اي جواب ؟أعطني السند+المتن و السلام

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:18 AM
الصورة الرمزية لـ محمد من العراق
محمد من العراق محمد من العراق غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 66217

تاريخ التّسجيل: Feb 2009

المشاركات: 2,730

آخر تواجد: 27-02-2019 10:54 PM

الجنس: ذكر

الإقامة:

هل أنت شيعي أم لا ؟

التوقيع :
الحق مهتضم والدين مخترم *** وفئ آل رسول الله مقتسم
بنو علي رعايا في ديارهم *** والأمر تملكه النسوان والخدم
أتفخرون عليهم لا أبا لكم *** حتى كأن رسول الله جدكم !
قام النبي بها يوم الغدير لهم *** والله يشهد والأملاك والأمم
حتى إذا أصبحت في غير صاحبها *** باتت تنازعها الذؤبان والرخم
وصيّروا أمرهم شورى كأنهم *** لا يعرفون ولاة الحق أيهم
تالله ما جهل الأقوام موضعها *** لكنهم ستروا وجه الذي علموا
ثم ادعاها بنو العباس ملكهم *** ولا لهم قدم فيها ولا قدم
ولا رآهم أبو بكر وصاحبه *** أهلا لما طلبوا منها وما زعموا
كم غدرة لكم في الدين واضحة *** وكم دم لرسول الله عندكم
أأنتم آله فيما ترون وفي *** أظفاركم من بنيه الطاهرين دم
هيهات لا قربت قربى ولا رحم *** يوما إذا أقصت الأخلاق والشيم
ليس الرشيد كموسى بالقياس ولا *** مأمونكم كالرضا إن أنصف الحكم
أبلغ لديك بني العباس مالكة *** لا يدّعوا ملكها ملاّكها العجم
أي المفاخر أمست في منازلكم *** وغيركم آمر فيها ومحتكم
أبو فراس الحمداني


الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:19 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

جاوب على سؤالي و لا تسألني.

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:25 AM
الصورة الرمزية لـ khadimat lhussein
khadimat lhussein khadimat lhussein غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 64561

تاريخ التّسجيل: Jan 2009

المشاركات: 581

آخر تواجد: 19-02-2011 02:12 AM

الجنس: أنثى

الإقامة: بيروت | لبنان

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: محمد بن الصدوق


أقسم بعزة الله وبرسوله الكريم

لو أنك تعلم حقيقة بمن نزلت

هذه الآية لما كنت وضعتهاهنا

ولكن من المؤكد سأعرفك الآن

بمن نزلت ههههههههههههههه


أنقل لك نص ما قاله الشيخ المفيد ( قدس سره ) حول الآية في كتابه (الإفصاح 139) :

((...فإن قال : أفليس الله تعالى يقول في سورة الفتح 29 : (( محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من الله ورضوانا سيماهم في وجوههم من أثر السجود ذلك مثلهم في التوراة ومثلهم في الانجيل كزرع أخرج شطأه )) , وقد علمت الكافة أن أبا بكر وعمر وعثمان من وجوه أصحاب رسول الله ( صلى الله وعليه وآله ) ، ورؤساء من كان معه ، وإذا كانوا كذلك فهم أحق الخلق بما تضمنه القرآن من وصف أهل الإيمان ، ومدحهم بالظاهر من البيان ، وذلك مانع من الحكم عليهم بالخطأ والعصيان ؟!

قيل لهم : إن أول ما نقول في هذا الباب: ان أبا بكر وعمر وعثمان ، ومن تضيفه الناصبة إليهم في الفضل ، كطلحة والزبير وسعد وسعيد وأبي عبيدة وعبد الرحمن ، لا يتخصصون من هذه المدحة بما خرج عنه أبو هريرة وأبو الدرداء ، بل لا يتخصصون بشيء لا يعم عمرو بن العاص ، وأبا موسى الاشعري والمغيرة بن شعبة وأبا الاعور السلمي ويزيد ومعاوية بن أبي سفيان ، بل لا يختصون منه بشيء دون أبي سفيان صخر بن حرب ، وعبد الله بن أبي سرح والوليد بن عقبة بن أبي معيط ، والحكم بن أبي العاص ومروان بن الحكم وأشباههم من الناس ، لأن كل شيء أوجب دخول من سميتهم في مدحة القرآن ، فهو موجب دخول من سميناه ، وعبد الله بن أبي سلول ومالك بن نويرة وفلان وفلان .
إذ أن جميع هؤلاء أصحاب رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) ومن كان معه ، ولأكثرهم من النصرة للإسلام ، والجهاد بين يدي النبي ( صلى الله عليه وآله ) والآثار الجميلة والمقامات المحمودة ما ليس لإبي بكر وعمر وعثمان ، فأين موضع الحجة لخصومنا في فضل من ذكره على غيره من جملة من سميناه، وما وجه دلالتهم منه على إمامتهم ، فإنا لا نتوهمه ، بل لا يصح أن يدعيه أحد من العقلاء ؟!
ثم يقال لهم : خبّرونا عمّا وصف الله تعالى به من كان مع نبيه ( صلى الله عليه وآله ) بما تضمّنه القرآن، أهو شامل لكل من كان معه ( عليه الصلاة والسلام ) في الزمان ، أم في الصقع والمكان ، أم في ظاهر الإسلام ، أم في ظاهره وباطنه على كل حال ، أم الوصف به علامة تخصيص مستحقه بالمدح دون من عداه ، أم لقسم آخر غير ما ذكرناه ؟
فإن قالوا : هو شامل لكل من كان مع النبي ( صلى الله عليه وآله ) في الزمان أو المكان أو ظاهر الإسلام .
ظهر سقوطهم وبان جهلهم ، وصرّحوا بمدح الكفّار وأهل النفاق ، وهذا ما لا يرتكبه عاقل .
وإن قالوا : إنه يشمل كل من كان معه على ظاهر الديانة وباطنها معاً دون من عددتموه من الأقسام .

قيل لهم : فدلّوا على أئمتكم وأصحابكم ، ومن تسمّون من أوليائكم ، أنهم كانوا في باطنهم على مثل ما أظهروه من الإيمان ، ثم ابنوا حينئذ على هذا الكلام ؟ وإلا فأنتم مدعون ومتحكمون بما لا تثبت معه حجة ، ولا لكم عليه دليل ، وهيهات أن تجدوا دليلاً يقطع به على سلامة بواطن القوم من الضلال ، إذ ليس به قرآن ولا خبر عن النبي ( صلى الله عليه وآله ) ، ومن اعتمد فيه على غير هذين فإنما اعتمد على الظن والحسبان .
وإن قالوا : إن متضمن القرآن من الصفات المخصوصة ، إنما هي علامة على مستحقي المدحة من جماعة مظهري الإسلام ، دون أن تكون منتظمة لسائرهم على ما ظنّه الجهّال .
قيل لهم : فدلوا الآن على من سمّيتموه كان مستحقا لتلك الصفات ، لتتوجه إليه المدحة ويتم لكم فيه المراد ، وهذا ما لا سبيل إليه حتى يلج الجمل في سم الخياط .
ثم يقال لهم : تأمّلوا معنى الآية ، وحصّلوا فائدة لفظها ، وعلى أي وجه تخصص متضمنها من المدح ، وكيف مخرج القول فيها ؟ تجدوا أئمتكم أصفاراً ممّا ادعيتموه لهم منها ، وتعلموا أنهم باستحقاق الذم وسلب الفضل بدلالتها منهم بالتعظيم والتبجيل من مفهومها ، وذلك أن الله تعالى ميّز مثل قوم من أصحاب نبيه ( صلى الله عليه وآله ) في كتبه الأولى ، وثبوت صفاتهم بالخير والتقى في صحف إبراهيم وموسى وعيسى ( عليهم السلام ) ، ثم كشف عنهم بما ميّزهم به من الصفات التي تفرّدوا بها من جملة المسلمين ، وبانوا بحقيقتها عن سائر المقرّبين . فقال سبحانه : (( محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم تراهم ركعا سجدا يبتغون فضلا من الله ورضوانا سيماهم في وجوههم من أثر السجود ذلك مثلهم في التوراة ومثلهم في الانجيل )) وكأن تقدير الكلام : إن الذين بينت أمثالهم في التوراة والإنجيل من جملة أصحابك ومن معك - يا محمد - هم أشداء على الكفّار ، والرحماء بينهم الذين تراهم ركعاً سجداً يبتغون فضلاً من الله ورضوانا .
وجرى هذا في الكلام مجرى من قال : زيد بن عبد الله إمام عدل ، والذين معه يطيعون الله ، ويجاهدون في سبيل الله ، ولا يرتكبون شيئاً ممّا حرّم الله وهم المؤمنون حقاً دون من سواهم ، إذ هم أولياء الله الذين تجب مودتهم دون من معه ممّن عداهم ، وإذا كان الأمر على ما وصفناه ، فالواجب أن تستقرئ الجماعة في طلب هذه الصفات ، فمن كان عليها منهم فقد توجه إليه المدح وحصل له التعظيم ، ومن كان على خلافها فالقرآن إذن منبه على ذمّه ، وكاشف عن نقصه ، ودال على موجب لومه ، ومخرج له عن منازل التعظيم .
فنظرنا في ذلك واعتبرناه ، فوجدنا أمير المؤمنين ( عليه السلام ) وجعفر بن أبي طالب وحمزة بن عبد المطلب ، وعبيدة بن الحارث وعمار بن ياسر ، والمقداد بن الأسود ، وأبا دجانة - وهو سماك بن خرشة الأنصاري - وأمثالهم من المهاجرين والأنصار ( رضي الله عنهم ) ، قد انتظموا صفات الممدوحين من الصحابة في متضمن القرآن .
وذلك أنهم بارزوا من أعداء الملة الأقران ، وكافحوا منهما الشجعان ، وقتلوا منهم الأبطال ، وسفكوا في طاعة الله سبحانه دماء الكفّار ، وبنوا بسيوفهم قواعد الإيمان ، وجلوا عن نبيّهم ( صلى الله عليه وآله ) الكرب والأحزان ، وظهر بذلك شدّتهم على الكفّار ، كما وصفهم الله تعالى في محكم القرآن ، وكانوا من التواصل على أهل الإسلام ، والرحمة بينهم على ما ندبوا إليه ، فاستحقوا الوصف في الذكر والبيان .
فأما إقامتهم الصلاة وابتغاؤهم من فضل الله تعالى القربات ، فلم يدفعهم عن علو الرتبة في ذلك أحد من الناس ، فثبت لهم حقيقة المدح لحصول مثلهم فيما أخير الله تعالى عنهم في متقدم الكتب ، واستغنينا بما عرفنا لهم ممّا شرحناه في استقراء غيرهم ، ممّن قد ارتفع في حاله الخلاف ، وسقط الغرض بطلبه على الاتفاق .
ثم نظرنا فيما ادعاه الخصوم لاجل أئمتهم ، وأعظمهم قدراً عندهم من مشاركة من سمّيناه فيما ذكرنا من الصفات وبيّناه ، فوجدناهم على ما قدّمناه من الخروج عنها واستحقاق أضدادها على ما رسمناه .
وذلك أنه لم يكن لأحد منهم مقام في الجهاد ، ولا عرف لهم قتيل من الكفّار ، ولا كلّم كلاماً في نصرة الإسلام ، بل ظهر منه الجزع في مواطن القتال ، وفرّ في يوم خيبر وأحد وحنين ، وقد نهاهم الله تعالى عن الفرار ، وولّوا الأدبار ، مع الوعيد لهم على ذلك في جلي البيان ، وأسلموا النبي ( صلى الله عليه وآله ) للحتوف في مقام بعد مقام ، فخرجوا بذلك عن الشدّة على الكفّار ، وهان أمرهم على أهل الشرك والضلال ، وبطل أن يكونوا من جملة المعنين بالمدحة في القرآن ، ولو كانوا على سائر ما عدا ما ذكرناه من باقي الصفات ، وكيف وأنى يثبت لهم شيء منها بضرورة ولا استدلال ، لان المدح إنما توجه إلى من حصل له مجموع الخصال في الآية دون بعضها ، وفي خروج القوم من البعض بما ذكرناه ، ممّا لا يمكن دفعه إلا بالعناد ، ووجوب الحكم عليهم بالذم بما وصفناه ؟ ! وهذا بيّن جلي والحمد لله .
ثم يقال لهم : قد روى مخالفوكم عن علماء التفسير من آل محمد ( عليهم السلام ) أن هذه الآية إنما نزلت في أمير المؤمنين والحسن والحسين والأئمة ( عليهم السلام ) من بعدهم خاصة دون سائر الناس ، وروايتهم لما ذكرنا عمّن سمينا أولى بالحق والصواب ، ممّا ادعيتموه بالتأويل والظن الحسبان والرأي ، لإسنادهم مقالتهم في ذلك إلى من ندب النبي ( صلى الله عليه وآله ) إلى الرجوع إليه عند الإختلاف ، وأمر باتباعه في الدين ، وأمن متبعه من الضلال .
ثم إن دليل القرآن يعضده البيان ، وذلك إن الله تعالى أخبر عمّن ذكره بالشدة على الكفّار ، والرحمة لأهل الإيمان ، والصلاة له ، والإجتهاد في الطاعات ، بثبوت صفته في التوراة والإنجيل ، وبالسجود لله تعالى وخلع الأنداد ، ومحال وجود صفة ذلك لمن سجوده للأوثان ، وتقرّبه للات والعزى دون الله الواحد القهّار ، لأنه يوجب الكذب في المقال ، أو المدحة بما يوجب الذم من الكفر والعصيان .
وقد اتفقت الكافة على أن أبا بكر وعمر وعثمان ، وطلحة والزبير وسعداً وسعيداً وأبا عبيدة وعبد الرحمن ، قد عبدوا قبل بعثة النبي ( صلى الله عليه وآله ) الأصنام ، وكانوا دهراً طويلاً يسجدون للأوثان من دون الله تعالى ، ويشركون به الأنداد ، فبطل أن تكون أسماؤهم ثابتة في التوراة والانجيل ، بذكر السجود على ما نطق به القرآن ، وثبت لأمير المؤمنين والأئمة من ذريته ( عليهم السلام ) ذلك ، للاتفاق على أنهم لم يعبدوا قط غير الله تعالى ، ولا سجدوا لأحد سواه ، وكان مثلهم في التوراة والإنجيل واقعاً موقعه على ما وصفناه ، مستحقاً به المدحة قبل كونه ، لما فيه من الإخلاص لله سبحانه على ما بيّناه .
ووافق دليل ذلك برهان الخبر عمّن ذكرناه ، من علماء آل محمد ( صلوات الله عليهم ) ، بما دل به النبي ( صلى الله عليه وآله ) من مقاله الذي اتفق العلماء عليه ، وهذا أيضاً ممّا لا يمكن التخلص منه مع الإنصاف .
ثم يقال لهم : خبّرونا عن طلحة والزبير ، أهما داخلان في جملة الممدوحين بقوله تعالى : ( محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار ) إلى آخره ، أم غير داخلين في ذلك ؟
فإن قالوا : لم يدخل طلحة والزبير ونحوهما في جملة القوم .
خرجوا من مذاهبهم وقيل لهم : ما الذي أخرجهم من ذلك ، وأدخل أبا بكر وعمر وعثمان ، فكل شيء تدعونه في استحقاق الصفات ، فطلحة والزبير أشبه أن يكونا عليها منهم ، لما ظهر من مقاماتهم في الجهاد ، الذي لم يكن لأبي بكر وعمر وعثمان فيه ذكر على جميع الأحوال ؟! فلا يجدون شيئاً يعتمدون عليه في الفرق بين القوم ، أكثر من الدعوى الظاهرة الفساد .

وإن قالوا : إن طلحة والزبير في جملة القوم الممدوحين بما في الآية .
قيل لهم : فهلا عصمهما المدح الذي ادعيتموه لهم ، من دفع أمير المؤمنين ( عليه السلام ) عن حقّه ، وإنكار إمامته ، واستحلال حربه ، وسفك دمه ، والتدين بعداوته على أي جهة شئتم : كان ذلك من تعمد ، أو خطأ ، أو شبهة ، أو عناد ، أو نظر ، أو اجتهاد !

فإن قالوا : إن مدح القرآن - على ما يزعمون - لم يعصمهما من ذلك ، ولا بد من الإعتراف بما ذكرناه ، لان منع دفعه جحد الاضطرار .
قيل لهم : فبما تدفعون أن أبا بكر وعمر وعثمان ، قد دفعوا أمير المؤمنين ( عليه السلام ) عن حقّه ، وتقدّموا عليه وكان أولى بالتقدم عليهم ، وأنكروا إمامته وقد كانت ثابتة ، ودفعوا النصوص عليه وهي له واجبة ، ولم يعصمهم ذلك ، ثم توجه المدح لهم من الآية ، كما لم يعصم طلحة والزبير ممّا وصفناه ، ووقع منهم في إنكار حق أمير المؤمنين ( عليه السلام ) ، كما وقع من الرجلين المشاركين لهم فيما ادعيتموه من مدح القرآن ، وعلى الوجه الذي كان منهما ذلك ، من تعمد أو خطأ أو شبهة أو اجتهاد أو عناد ؟ وهذا ما لا سبيل لهم إلى دفعه ، وهو مبطل لتعلقهم بالآية ودفع أئمتهم عن الضلالة ، وإن سلم لهم منها ما تمنوه تسليم جدل للاستظهار .
ويؤكد ذلك أن الله تعالى مدح من وصف بالآية ، بما كان عليه في الحال ، ولم يقض بمدحه له على صلاح العواقب ، ولا أوجب العصمة له من الضلال ، ولا استدامة لما استحق به المدحة في الاستقبال .
ألا ترى أنه سبحانه قد اشترط في المغفرة لهم والرضوان ، الإيمان في الخاتمة ، ودل بالتخصيص لمن اشترط له ذلك ، على أن في جملتهم من يتغير حاله ، فيخرج عن المدح إلى الذم واستحقاق العقاب ، فقال تعالى فيما اتصل به من وصفهم ومدحهم بما ذكرناه من مستحقهم في الحال : (( كزرع أخرج شطئه فازره فاستغلظ فاستوى على سوقه يعجب الزراع ليغيظ بهم الكفار وعد الله الذين آمنوا وعملوا الصالحات منهم مغفرة وأجرا عظيما )) .
فبعضهم في الوعد ولم يعمهم به ، وجعل الأجر مشترطاً لهم بالأعمال الصالحة ، ولم يقطع على الثبات ، ولو كان الوصف لهم بما تقدم موجباً لهم الثواب ، ومبيناً لهم المغفرة والرضوان ، لاستحال الشرط فيهم بعده وتناقض الكلام ، وكان التخصيص لهم موجباً بعد العموم ظاهر التضاد ، وهذا ما لا يذهب إليه ناظر ، فبطل ما تعلق به الخصم من جميع الجهات ، وبان تهافته على اختلاف المذاهب في الأجوبة والاسقاطات ، والمنة لله )).

الله يهديك يا صدوق ..!!

التوقيع :
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

السلام عليك يا أبا عبدالله وعلى الأرواح التي حلت بفنائك عليك مني سلام الله أبدا ما بقيت وبقي الليل والنهار ولا جعله الله آخر العهد مني لزيارتكم السلام على الحسين وعلى علي إبن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين .



الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:28 AM
الصورة الرمزية لـ محمد من العراق
محمد من العراق محمد من العراق غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 66217

تاريخ التّسجيل: Feb 2009

المشاركات: 2,730

آخر تواجد: 27-02-2019 10:54 PM

الجنس: ذكر

الإقامة:

الإخوة الموالين

هذا الشخص ناصبي أرجو أن لا يدعوكم كذبه إلى سب مراجع الشيعة فهذا هو مراده

تحياتي لكم جميعا

ولعلمك يا هذا السيد فضل الله أشرف منك ومن أسيادك من أمثال العريفي وبن باز وابن عثيمين وآل شيخ وغيرهم من الكلاب المسعورة التي لا تنفك تعض جسد الإسلام

لعنهم الله كل صباح ومساء

التوقيع :
الحق مهتضم والدين مخترم *** وفئ آل رسول الله مقتسم
بنو علي رعايا في ديارهم *** والأمر تملكه النسوان والخدم
أتفخرون عليهم لا أبا لكم *** حتى كأن رسول الله جدكم !
قام النبي بها يوم الغدير لهم *** والله يشهد والأملاك والأمم
حتى إذا أصبحت في غير صاحبها *** باتت تنازعها الذؤبان والرخم
وصيّروا أمرهم شورى كأنهم *** لا يعرفون ولاة الحق أيهم
تالله ما جهل الأقوام موضعها *** لكنهم ستروا وجه الذي علموا
ثم ادعاها بنو العباس ملكهم *** ولا لهم قدم فيها ولا قدم
ولا رآهم أبو بكر وصاحبه *** أهلا لما طلبوا منها وما زعموا
كم غدرة لكم في الدين واضحة *** وكم دم لرسول الله عندكم
أأنتم آله فيما ترون وفي *** أظفاركم من بنيه الطاهرين دم
هيهات لا قربت قربى ولا رحم *** يوما إذا أقصت الأخلاق والشيم
ليس الرشيد كموسى بالقياس ولا *** مأمونكم كالرضا إن أنصف الحكم
أبلغ لديك بني العباس مالكة *** لا يدّعوا ملكها ملاّكها العجم
أي المفاخر أمست في منازلكم *** وغيركم آمر فيها ومحتكم
أبو فراس الحمداني


الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:31 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: khadimat lhussein
أقسم بعزة الله وبرسوله الكريم

لو أنك تعلم حقيقة بمن نزلت

هذه الآية لما كنت وضعتهاهنا

ولكن من المؤكد سأعرفك الآن

بمن نزلت ههههههههههههههه



ليس هذا موضوعنا جاوبي على سؤالي:
السند+المتن لا غير

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:35 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: محمد من العراق
الإخوة الموالين
إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: محمد من العراق

هذا الشخص ناصبي أرجو أن لا يدعوكم كذبه إلى سب مراجع الشيعة فهذا هو مراده

تحياتي لكم جميعا

ولعلمك يا هذا السيد فضل الله أشرف منك ومن أسيادك من أمثال العريفي وبن باز وابن عثيمين وآل شيخ وغيرهم من الكلاب المسعورة التي لا تنفك تعض جسد الإسلام

لعنهم الله كل صباح ومساء


هذا هو جوابك على سؤالي
ممتاز0/10

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:36 AM
الصورة الرمزية لـ khadimat lhussein
khadimat lhussein khadimat lhussein غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 64561

تاريخ التّسجيل: Jan 2009

المشاركات: 581

آخر تواجد: 19-02-2011 02:12 AM

الجنس: أنثى

الإقامة: بيروت | لبنان

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: محمد من العراق
هل أنت شيعي أم لا ؟

أخي محمد عفوا منك كيف

تسأله للصدوق إن كان شيعي

أم لا ؟؟؟

هذا مال شيعي ؟؟؟ هذا مال

كل شي إلا الشيعي ...!!!

وبعدين وين في بالكون شيعي

بيحكي بالهطريقة وما يصدق

ولا رواية ولا آية ولا حديث

حتى الله كفره ومش مصدقه ..!!

عجيب والله أمره هالوهابي ..!!

التوقيع :
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

السلام عليك يا أبا عبدالله وعلى الأرواح التي حلت بفنائك عليك مني سلام الله أبدا ما بقيت وبقي الليل والنهار ولا جعله الله آخر العهد مني لزيارتكم السلام على الحسين وعلى علي إبن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين .



الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:43 AM
الصورة الرمزية لـ khadimat lhussein
khadimat lhussein khadimat lhussein غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 64561

تاريخ التّسجيل: Jan 2009

المشاركات: 581

آخر تواجد: 19-02-2011 02:12 AM

الجنس: أنثى

الإقامة: بيروت | لبنان

إنت يا إما أعمى يا إما

تتعامى وما في حل تالت أبدا


ذكر الشيخ عبد الله المراغي و هو من أعلام علماء السنة في القرن السابع الهجري في كتابه " السلافة في أمر الخلافة " [2]روايتين يمكن الوصول من خلالهما إلى تاريخ البدء بذكر الشهادة الثالثة في الأذان .
الرواية الأولى : مضمونها أن الصحابي الجليل سلمان المحمدي ( الفارسي ) أذّن بزيادة الشهادة الثالثة ، فأنكر ذلك بعض الصحابة و رفعوا الشكوى إلى النبي ( صلَّى الله عليه و آله ) ، لكنه ( صلَّى الله عليه و آله ) لم يأبه بهذه الشكوى بل جابههم بالتأنيب و أقرّ لسلمان هذه الزيادة و لم يعترض عليه ذلك .
الرواية الثانية : إن الصحابي الجليل أبا ذر الغفاري أذّن بعد يوم الغدير فزاد الشهادة الثالثة و شهد بالولاية لعلي بن أبي طالب ( عليه السَّلام ) ، فثار جمع ممن سمع الأذان و هرعوا إلى رسول الله ( صلَّى الله عليه و آله ) و شكوا إليه ما سمعوه من أبي ذر ، إلا أن الرسول ( صلَّى الله عليه و آله ) لم يأبه بهم بل و بّخهم بقوله : " أما و عيتم خطبتي يوم الغدير لعلي بالولاية ؟! " .
ثم عقّب كلامه ( صلَّى الله عليه و آله ) قائلاً : " أما سمعتم قولي في أبي ذر : ما أظلّت الخضراء و لا أقلّت الغبراء على ذي لهجة أصدق من أبي ذر ؟! "
[3] .
.................................................. ..................................

[2] هذا الكتاب من جملة الكتب المخطوطة الموجودة في المكتبة الظاهرية بدمشق .
[3] السلافة في أمر الخلافة : للشيخ عبد الله المراغي ، من أعلام علماء السنة في القرن السابع الهجري ، و الكتاب مخطوط و موجود في المكتبة الظاهرية بدمشق .




التوقيع :
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

السلام عليك يا أبا عبدالله وعلى الأرواح التي حلت بفنائك عليك مني سلام الله أبدا ما بقيت وبقي الليل والنهار ولا جعله الله آخر العهد مني لزيارتكم السلام على الحسين وعلى علي إبن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين .



الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:48 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: khadimat lhussein
أخي محمد عفوا منك كيف

تسأله للصدوق إن كان شيعي

أم لا ؟؟؟

هذا مال شيعي ؟؟؟ هذا مال

كل شي إلا الشيعي ...!!!

وبعدين وين في بالكون شيعي

بيحكي بالهطريقة وما يصدق

ولا رواية ولا آية ولا حديث

حتى الله كفره ومش مصدقه ..!!

عجيب والله أمره هالوهابي ..!!
1-عفوا ما هي الرواية المسندة التي ذكرتها و لم أصدقها
2-ماهي الآية التي ذكرتيها تقول أن في الآذان :أشهد أن عليا ولي الله ولم أصدقها
3-ماهو الحديث الذي ذكرتيه و لم أصدقه
4-أين كفرت الله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
5-ما زلت أنتظر رواية:السند + المتن عن الشهادة الثالثة.والسلام

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:51 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

قال الشيخ الصدوق: إن الشهادة الثالثة في الأذان من وضع الغلاة والمفوضة ـ علل الشرائع ص133.

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:54 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

أنت لم تفهمي كلامي :
السند + المتن
الرجل الذي تحكي عنه في القرن7 هجري كيف يروي عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم في القرن1 هجري أين السند؟
السند؟

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 12:57 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

قال الشيخ الطوسي: «وأما ما روي من شواذ الأخبار من قول: أشهد أن علياً ولي الله، وآل محمد خير البرية، فمما لا يعمل عليه في الأذان والإقامة، فمن عمل بها كان مخطئاً»النهاية للطوسي ص69.

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 01:06 AM
الصورة الرمزية لـ khadimat lhussein
khadimat lhussein khadimat lhussein غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 64561

تاريخ التّسجيل: Jan 2009

المشاركات: 581

آخر تواجد: 19-02-2011 02:12 AM

الجنس: أنثى

الإقامة: بيروت | لبنان

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: محمد بن الصدوق
أنت لم تفهمي كلامي :
السند + المتن
الرجل الذي تحكي عنه في القرن7 هجري كيف يروي عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم في القرن1 هجري أين السند؟
السند؟

هههههههههههههههههههه

والله ضحكتني كتير ... هههههه

أنا أعطيتك روايات عن

الرسول ...!!! انت عادة كيف

تستند على روايات الرسول؟؟؟

تروح للرسول بقبره وتصحيه

وتساله وبعدين تصدق ..!!


وانت القرن لعندك شو ؟؟؟


وانت وين عايش حبيبي ؟؟؟


الله يخليك فيق على حالك

وفرقنا بريحة طيبة وروح

العب عند الماما ...!!!



بااااااااااااااااااي


الموضوع انتهى لحد هون ...

التوقيع :
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد

السلام عليك يا أبا عبدالله وعلى الأرواح التي حلت بفنائك عليك مني سلام الله أبدا ما بقيت وبقي الليل والنهار ولا جعله الله آخر العهد مني لزيارتكم السلام على الحسين وعلى علي إبن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين .



الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 01:11 AM
الصورة الرمزية لـ محمد من العراق
محمد من العراق محمد من العراق غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 66217

تاريخ التّسجيل: Feb 2009

المشاركات: 2,730

آخر تواجد: 27-02-2019 10:54 PM

الجنس: ذكر

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: khadimat lhussein
أخي محمد عفوا منك كيف

تسأله للصدوق إن كان شيعي

أم لا ؟؟؟

هذا مال شيعي ؟؟؟ هذا مال

كل شي إلا الشيعي ...!!!

وبعدين وين في بالكون شيعي

بيحكي بالهطريقة وما يصدق

ولا رواية ولا آية ولا حديث

حتى الله كفره ومش مصدقه ..!!

عجيب والله أمره هالوهابي ..!!

أختي الفاضلة صدقيني أنا كنت متأكدا منه ولكن أردت أن أعرف ما سيكون جوابه

هل سيستمر في ادعاءه أم يرجع إلى دينه التكفيري


إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: محمد بن الصدوق
هذا هو جوابك على سؤالي
ممتاز0/10
ومن قال لك أني مهتم بالإجابة عن سؤالك ؟

أنت بدأت موضوعك بالكذب والتدليس فهل تتوقع مني أن أناقشك ؟

الإخوة الموالين - الحقيقة التي توصلنا لها :

هذا العضو ناصبي وأراد أن يشكك في الشهادة الثالثة

ولكنه يعلم أن عمر قد زاد في الأذان فماذا يفعل

يتنكر بزي شيعي ليمرر موضوعه الخبيث

ولكن هيهات فهو ناصبي وفضحته رائحته النتنة

رائحة التكفير نفسها التي كانت تصدر من الكافر محمد عبد الوهاب

التوقيع :
الحق مهتضم والدين مخترم *** وفئ آل رسول الله مقتسم
بنو علي رعايا في ديارهم *** والأمر تملكه النسوان والخدم
أتفخرون عليهم لا أبا لكم *** حتى كأن رسول الله جدكم !
قام النبي بها يوم الغدير لهم *** والله يشهد والأملاك والأمم
حتى إذا أصبحت في غير صاحبها *** باتت تنازعها الذؤبان والرخم
وصيّروا أمرهم شورى كأنهم *** لا يعرفون ولاة الحق أيهم
تالله ما جهل الأقوام موضعها *** لكنهم ستروا وجه الذي علموا
ثم ادعاها بنو العباس ملكهم *** ولا لهم قدم فيها ولا قدم
ولا رآهم أبو بكر وصاحبه *** أهلا لما طلبوا منها وما زعموا
كم غدرة لكم في الدين واضحة *** وكم دم لرسول الله عندكم
أأنتم آله فيما ترون وفي *** أظفاركم من بنيه الطاهرين دم
هيهات لا قربت قربى ولا رحم *** يوما إذا أقصت الأخلاق والشيم
ليس الرشيد كموسى بالقياس ولا *** مأمونكم كالرضا إن أنصف الحكم
أبلغ لديك بني العباس مالكة *** لا يدّعوا ملكها ملاّكها العجم
أي المفاخر أمست في منازلكم *** وغيركم آمر فيها ومحتكم
أبو فراس الحمداني


الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 01:17 AM
الحر الرياحي الحر الرياحي غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 539

تاريخ التّسجيل: Jun 2002

المشاركات: 658

آخر تواجد: 18-08-2015 08:35 AM

الجنس:

الإقامة: وادي السلام

التناقضات العجيبة الغريبة !!!!

هل هناك تناقض أكثر من ذلك ؟!!!!
أم أن الزميل لا يعرف فتاوي مرجعه ، أو انه وهابي يستعمل التوووووقيا !!!!

اقتباس من الزميل / محمد بن الصدوق
إقتباس:
عدم جواز زيادة"أشهد أن عليا ولي الله"
عدم جواز زيادة ( أشهد أن عليا ولي الله ) ، ومن المؤكد أن من يطلق هذه الفتوى عليه ان يتقيد بها ، لكن مرجعك قال جواز الإتيان بها في الآذان الذي يرفع في المسجد !!! ، فكيف يجوز ولا يجوز في آن واحد ؟!!!!!!!!!



س: هل صحيح انكم في مسجد الحسنين تقيمونالادان بزيادة (اشهد ان علي ولي الله) ، واذا كان الجواب نعم كما اورده الينا بعضالاخوة ، فكيف تشرحون هدا التناقض بين ما تقولون و ما تفعلون ؟11/1/2004 12:00:00 AMج: لا يوجد تناقض البتة، فإن راينا كما هورأي كافة علماء الإمامية عدم جزئية الشهادة الثالثة في الاذان أو الإقامة مع كونرأينا عدم رجحان الاتيان بها في الإقامة لاحتمال كونها جزءا مستحبا من الصلاة معجواز الإتيان بها في الاذان الذي يرفع في المساجد.








اقتباس من الزميل / محمد بن الصدوق
إقتباس:
فيها مفاسد كثيرة


ومادام ان فيها مفاسد كثيرة ، فالمفاسد لا يتبرك بها ، أليس كذلك ؟!! لكن مرجعك يقول يتبرك الاتيان بها ؟!!!




س: هل في الشهادة الثالثة في الآذان أيإشكال ؟9/30/1999 12:00:00 AMج:الشهادة الثالثة ، ليست جزءاً منالآذان ، واعتبارها جزءاً تشريع محرم ولكن مع ذلك لا مانع من الإتيان بها بقصدالتبرك لا بقصد الجزئية ، وإن كنا نلاحظ أن العبادات ومنها الأذان توفيقية ، ولذايجب التوقف عند الحدود التي حددها الشرع لها، فلا يدخل فيها ما لم يأت تشريعه بالنصمن المعصوم.










اقتباس من الزميل / محمد بن الصدوق
إقتباس:
أنا اقول لك اذا فهي بدعة والبدعة حرام خصوصا في الصلاة وهي من العبادات
الزميل يقول:إنها بدعة ومرجعه يقول:ليست بدعة .... احترنا يا زميلي: أيكما نصدق ؟!!!!

س: هل الشهادة الثالثة بدعة ، وأعني كيفأدخلت في الآذان فأنا لا أعتقد أنها كانت موجودة في زمن الرسول (ص) ، فهل هي جائزةولماذا ينبغي أن نقولها ، أعني هل بدأت في أيام أحد من الأئمة ؟11/8/1999 12:00:00 AMج: الشهادة الثالثة ليست بدعة في ذاتها ،ولكنها ليست من الفصول الواجبة لا في الأذان ولا في الإقامة ، نعم هي من حقائقالإيمان عندنا، ولم ينقل لنا في الأخبار أن النبي (ص) أو أحدا من الأئمة (ع) كانوايدخلونها في الأذان أو الإقامة ، ولذا فنحن جرياً على ذلك قلنا إنه لا يجوزإعتبارها جزءاً منهما لأنها ليست كذلك ، ولعل الذين أدخلوها هم بعض الغلاة منالشيعة كما يقول الشيخ الصدوق (رحمه الله) باعتبار أنه يستحب الشهادة لعلي بالولايةكلما ذكرت الشهادة للنبي (ص) بالرسالة ، ولكن هذا لا يوجب أن يكون الأمر كذلك فيماهو من الأمور التوفيقية كالأذان والإقامة ، وخاصة بالنسبة للإقامة لاحتمال أن تكونبمثابة الجزء من الصلاة لأنه يكره كراهة شديدة الإتيان بما ينافي الصلاة بعدالإقامة.






http://arabic.bayynat.org.lb/marjaa/qa.aspx?id=46


مع تحيات
الحـــر

التوقيع :
الحــــــــــــــــــــــــــــــــر
أخير نفسي بين الجنة والنار ولن اختار على الجنة شيئا

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 01:18 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

"خادمة الحسين" تعلن فشلها أمامي لانها لم تاتي بالسند الذي طالبت به ويقولن قال شخص في القرن7 هجري قال النبي صلى الله عليه وآله وسلم هل يعقل هذا بينهما 7 قرون .اعلمي أن الاسناد هو الذي يعرف به الحق من الباطل وظهر باطلك من زمان.
قال الشيخ الصدوق رحمه الله تعالى:
"المفوضة لعنهم الله قد وضعوا أخباراً وزادوا في الآذان "ومحمد وآل محمد خير البرية" مرتين.
وفي بعض رواياتهم بعد أشهد أن محمداً رسول الله: "أشهد أن علياً ولي الله"مرتين. ومنهم من روى بدل ذلك: "أشهد أن علياً أمير المؤمنين حقاً" مرتين.ولا شك أن علياً ولي الله، وأنه أمير المؤمنين حقاً، وأن محمداً وآله خير البرية. ولكن ذلك ليس في أصل الآذان.
وإنما ذكرت ذلك ليوف بهذه الزيادة المتهمون بالتفويض، المدلسون أنفسهم في جملتنا" (من لا يحضره الفقيه ج1 ص188 ووسائل الشيعة ج5 ص422 ط مؤسسة آل البيت).
ما رأيكم في قول الصدوق؟

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 01:22 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

عن المعلى بن خنيس قال: سمعت أبا عبدالله (عليه السلام) يؤذن فقال:
الله أكبر, الله أكبر , الله أكبر, الله أكبر
أشهد أن لا إله إلا الله، أشهد أن لا إله إلا الله، أ
شهد أن محمداً رسول الله، أشهد أن محمداً رسول الله،
حي على الصلاة، حي على الصلاة،
حي على الفلاح، حي على الفلاح،
حي على خير العمل، حي على خير العمل،
، ، لا إله إلا الله، لا إله إلا الله.

وبالإسناد، مثله، إلا أنه ترك: حي على خير العمل،
وقال مكانه: حتى فرغ من الأذان،
وقال في آخره: الله أكبر الله أكبر , لا إله إلا الله، لا إله إلا الله

المصــدر..
وسائل الشيعـة الجزء 5
19 ـ باب كيفية الأذان والإقامة، وعدد فصولهما، وجملة من أحكامهما
صفحـة 415
((6967)) 6

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 01:34 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

قال الشيخ الصدوق: إن الشهادة الثالثة في الأذان من وضع الغلاة والمفوضة ـ علل الشرائع ص133.
قال الشيخ الصدوق رحمه الله تعالى:
"المفوضة لعنهم الله قد وضعوا أخباراً وزادوا في الآذان "ومحمد وآل محمد خير البرية" مرتين.
وفي بعض رواياتهم بعد أشهد أن محمداً رسول الله: "أشهد أن علياً ولي الله"مرتين. ومنهم من روى بدل ذلك: "أشهد أن علياً أمير المؤمنين حقاً" مرتين.ولا شك أن علياً ولي الله، وأنه أمير المؤمنين حقاً، وأن محمداً وآله خير البرية. ولكن ذلك ليس في أصل الآذان.
وإنما ذكرت ذلك ليوف بهذه الزيادة المتهمون بالتفويض، المدلسون أنفسهم في جملتنا" (من لا يحضره الفقيه ج1 ص188 ووسائل الشيعة ج5 ص422 ط مؤسسة آل البيت).
قال الشيخ الطوسي: «وأما ما روي من شواذ الأخبار من قول: أشهد أن علياً ولي الله، وآل محمد خير البرية، فمما لا يعمل عليه في الأذان والإقامة، فمن عمل بها كان مخطئاً»النهاية للطوسي ص69.
هذه أقوال أساطين المذهب الشيعي ولست أنا ،فما ردكم وان كان سؤالي استنكاريا لأنكم أقزام صغار أمامهم.
أما من ما يزال يقول هل هي بدعة أم مستحبة،لك روح حبيبي ،العلماء يقولون بأن المفوضة هم الذين زادوا الشهادة الثالثة في الاذان،أتدري ما هو حكم المفوضة عند الشيعة،رجاء لا تصدم














































































" اعتقادنا في الغلاة والمفوضة أنهم كفار بالله جل جلاله وأنهم شر من اليهود والنصارى والمجوس والقدرية والحرورية ومن جميع أهل البدع والاهواء المضلة" (بحار الانوار المجلد 25 ص 342).

الرد مع إقتباس
قديم 16-05-2009, 01:36 AM
محمد بن الصدوق محمد بن الصدوق غير متصل
عضو مجمد
 

رقم العضوية : 69919

تاريخ التّسجيل: May 2009

المشاركات: 936

آخر تواجد: 06-10-2010 02:16 AM

الجنس: ذكر

الإقامة: العراق المحتل

وأقول لقد ظهر الحق وزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 08:49 AM ] .

 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin