منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > المنتديات الإجتماعية > شباب اليوم
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 11-01-2014, 01:19 PM
مرتضى العربي مرتضى العربي غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 106211

تاريخ التّسجيل: Jan 2014

المشاركات: 14

آخر تواجد: 12-01-2014 11:59 AM

الجنس: ذكر

الإقامة:

شكرا عالقصة الجميلة
بس هذه القصة سامعهة صارت بولد مو بنية قرأتها في احد المجلات الدينية
على العموم شكرا وماكوا فرق انشاء الله

الرد مع إقتباس
قديم 18-01-2014, 02:09 AM
مروة صفوت مروة صفوت غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 105977

تاريخ التّسجيل: Nov 2013

المشاركات: 12

آخر تواجد: 05-12-2017 05:15 AM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: حنين الزاملي
قصة فتاة تابت من سماع الأغاني بسبب صرصور

جلسَتْ الفتاة في غرفتها بعد صلاة العِشاء تمارس هوايتها المفضلة ..

وتقضي أمتع ساعاتها .. تغيب عن الدنيا بما فيها .. وهي تَسمَعه يترنم بأعذب الألحان .. إنه المغني المفضل لديها ..
تضع السماعات على أذنيها .. وتنسى نداءات أم أحدودب ظهرها من ثقل السنين ..
- بنيتي استعيذي بالله من الشيطان .. واختمي يومك بركعتين لله بدل هذا الغثاء ..
- ( بضجر أجابت ) : حسناً .... حسناً ....
اتجهت الأم إلى مصلاها وبدأت مشوارها اليومي في قيام الليل .. نظرَتْ إلى أمها بغير اكتراث ..
انتهت الأغنية .. تململت في سريرها بضجر .. جلست لتستعد للنوم فآخر ما تحب أن تنام عليه صوته .. حلّتْ رباط شعرها .. أبعدت السماعات عن أذنيها .. التفتت إلى النافذة .. إنها مفتوحة ...
قبل لا تتحرك لإغلاقها رأتها كالسهم تتجه نحوها ..
وبدقة عجيبة اتجهت نحو الهدف .. وأصابت بدقة طبلة الأذن .. صرخت من هول الألم .. أخذت تدور كالمجنونة .. الطنين في رأسها .. الخشخشة في أذنها ..
- جاءت الأم فزعة : ابنتي ما بك ؟!
تنظيف فلل بالرياض
شركات نظافة بالرياض
شركة رش مبيدات حشرية بالرياض
افضل شركة مكافحة الحشرات بالرياض
افضل شركة لنقل الاثاث بالرياض
شركات تخزين اثاث بالرياض
افضل شركة تسليك مجارى
شركة نظافة خزانات بالرياض
شركة كشف تسربات
شركة عزل خزانات
وبسرعة البرق إلى الإسعاف .. فحص الطبيب الأذن .. استدعى الممرضات .. وفي غمرة الألم الذي تشعر به ؛ استغرق الطبيب في الضحك ثم الممرضات ..
أخذت تلعن وتسب وتشتم .. كيف تضحكون وأنا أتألم .. أخبرها الطبيب أن صرصوراً طائراً دخل في أذنها !!!
- لا تخافي سيتم إخراجه بسهولة .. لكن لا أستطيع إخراجه .. لابد من مراجعة الطبيب المختص ..عودي في الساعة السابعة صباحاً !!
كيف تعود والحشرة تخشخش في أذنها تحاول الخروج ؟! والألم يزداد لحظة بعد أخرى .. أخبرها الطبيب أنه سيساعدها بشيء واحد وهو تخدير الحشرة إلى الصباح حتى لا تتحرك .. حقن المادة المخدرة في أذنها وانتهى دوره هنا ..
عادت إلى البيت كالمجنونة .. رأسها سينفجر من شدة الألم .. ومر الليل كأنه قرن لطوله .. وما أن انتهت صلاة الفجر حتى سارعت مع أمها إلى المستشفى ..
فحصها الطبيب لكن .. خاب ظن الطبيب المناوب .. لن يكون إخراج الحشرة سهلاً ..
وضع منديلاً أبيض .. أحضر الملقاط .. أدخله في الأذن .. ثم أخرج .. ذيل الحشرة فقط !! عاود الكرة .. البطن ثم الصدر ثم الرأس .. هل انتهى ؟!!
مازالت تشعر بالألم !! أعاد الطبيب الفحص .. لقد أنشبت الحشرة نابيها في طبلة الأذن !! يستحيل إخراجها إنها متشبثة بشدة !! وضع عليها الطبيب قطنة مغموسة بمادة معقمة وأدخلها في الأذن .. وطلب الحضور بعد خمسة أيام .. فلعل الأنياب تتحلل بعد انقطاع الحياة عنها !!
في تلك الأيام الخمسة بدأت تضعف حاسة السمع تدريجياً حتى أصبحت ترى الشفاه تتحرك ولا تدري ماذا يقال .. ولا ماذا يدور .. كادت تصاب بالجنون !! عادت في الموعد المحدد .. حاول الطبيب ولكن للأسف لم يستطع فعل شيء .. أعاد الكرة : قطنة بمادة معقمة ..
- عودي بعد خمسة أيام ..
بكت .. شعرت بالندم والقهر .. وهي ترى الجميع يتحدث ويضحك .. وهي لا تستطيع حتى أن تسمع ما حولها أو تبادلهم الحديث .. عادت بعد خمسة أيام إلى الطبيب ..
- أيضاً لا فائدة .. سنقرر لك عملية جراحية لإخراج النابين ..
كادت تموت رعباً وهماً .. طلبت من الطبيب فرصة خمسة أيام أخرى .. أعادوا الكرة .. وبعد خمسة أيام : مَنَّ الله عليها بالفرج .. واستطاع الطبيب أن يسحب النابين دون تدخّل جراحي .. وابتدأ السمع يعود إليها بالتدريج ..
عندها فقط !!! علمت أن كل ما أصابها كان بمثابة الصفعة التي أيقظتها من الغفلة وكانت من العائدين إلى الله وتابت بسسب تللك الحادثة
القصة مؤثرة فعلا جزاكم الله خيرا

الرد مع إقتباس
قديم 09-05-2014, 10:29 PM
كاظم اللامي كاظم اللامي غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 18760

تاريخ التّسجيل: May 2005

المشاركات: 1,203

آخر تواجد: 19-02-2017 04:31 PM

الجنس:

الإقامة:

قصة رائعة جدا وفي بعض الاحيان لايستطيع الاهل من تربية ابناءهم وهدايتهم فيوكلون الله تعالى وهو يتكفل بتربيتهم وردهم وعودتهم الى الصواب بسبب دعوات الابوين
تحياتي

التوقيع :
سأصرخ كربلاء حتى مماتي
لأني بالحسين عرفت ذاتي

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا بإمكانك إضافة موضوع جديد
بإمكانك إضافة مشاركات جديدة
لا بإمكانك إضافة مرفقات
لا بإمكانك تعديل مشاركاتك

كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح
الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 02:07 PM ] .
 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin