منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
منتديات يا حسين .. الصفحة الرئيسية
موقع يا حسين  
موقع يا حسين
الصفحة الرئيسية لموقع يا حسين   قسم الفيديو في موقع يا حسين   قسم القرآن الكريم (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم اللطميات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم مجالس العزاء (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم الأدعية والزيارات (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم المدائح الإسلامية (تسجيلات صوتية) في موقع يا حسين   قسم البرامج الشيعية القابلة للتحميل في موقع يا حسين
العودة   منتديات يا حسين > الحوار الإسلامي > عقائد، سيرة وتاريخ
اسم المستخدم
كلمة المرور
التّسجيل الأسئلة الشائعة قائمة الأعضاء التقويم البحث مواضيع اليوم جعل جميع المنتديات مقروءة

المشاركة في الموضوع
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع طريقة العرض
قديم 31-07-2011, 01:22 AM
بوياسر بوياسر غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 17232

تاريخ التّسجيل: Mar 2005

المشاركات: 177

آخر تواجد: 27-04-2013 11:48 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: النفيس


ما هو الكفر ؟؟!!!
الكفر هو إنكار أمر معلوم من الدين بالضرورة ، فتكذيب كلام الله أو كلام رسوله كفر ..
فلمّا يصرّح الله بأمر ما في كتابه الكريم غيبي ، ثم يأتي أحدهم و ينكر قوله و يبرر إنكاره بعدم صراحة قول الله - برغم أن الله استخدم أوضح العبارات الممكنة للتعبير و بأقل عدد ممكن من الكلمات - فإن هذا الإنكار كفر ، إلا إذا اشتبه عليه الأمر فحينها يقام عليه الحجة فإن أصر على إنكاره و تبرير إنكاره بالحجج الواهية و بعذر أقبح من الذنب نفسه ، فإنه بهذا يكون قد كفر بكلام الله ...











فهل جهل الامام النووي كلام الله سبحانه وتعالى .... برغم أن الله استخدم أوضح العبارات الممكنة للتعبير و بأقل عدد ممكن من الكلمات

حين قال في الرؤية :
النووي في رؤية الله سبحانه وتعالى ....يقول

ثُمَّ مَذْهَبُ أَهْلِ الْحَقِّ أَنَّ الرُّؤْيَةَ قُوَّةٌ يَجْعَلُهَا اللَّهُ تَعَالَى فِي خَلْقِهِ ، وَلَا يُشْتَرَطُ فِيهَا اتِّصَالُ الْأَشِعَّةِ وَلَا مُقَابَلَةُ الْمَرْئِيِّ وَلَا غَيْرُ ذَلِكَ ، لَكِنْ جَرَتِ الْعَادَةُ فِي رُؤْيَةِ بَعْضِنَا بَعْضًا بِوُجُودِ ذَلِكَ عَلَى جِهَةِ الِاتِّفَاقِ لَا عَلَى سَبِيلِ الِاشْتِرَاطِ ، وَقَدْ قَرَّرَ أَئِمَّتُنَا الْمُتَكَلِّمُونَ ذَلِكَ بِدَلَائِلِهِ الْجَلِيَّةِ وَلَا يَلْزَمُ مِنْ رُؤْيَةِ اللَّهِ تَعَالَى إِثْبَاتُ جِهَةٍ - تَعَالَى عَنْ ذَلِكَ - بَلْ يَرَاهُ الْمُؤْمِنُونَ لَا فِي جِهَةٍ كَمَا يَعْلَمُونَهُ لَا فِي جِهَةٍ . وَاللَّهُ أَعْلَمُ




فهل جهل الامام ابن حجر كلام الله سبحانه وتعالى .... برغم أن الله استخدم أوضح العبارات الممكنة للتعبير و بأقل عدد ممكن من الكلمات

حين قال في الرؤية :
ابن حجر في رؤية اله سبحانه وتعالى ....يقول




واختلف من أثبت الرؤية في معناها فقال قوم : يحصل للرائي العلم بالله تعالى برؤية العين كما في غيره من المرئيات ، وهو على وفق قوله في حديث الباب " كما ترون القمر " إلا أنه منزه عن الجهة والكيفية ، وذلك أمر زائد على العلم وقال بعضهم : إن المراد بالرؤية العلم وعبر عنها بعضهم بأنها حصول حالة في الإنسان نسبتها إلى ذاته المخصوصة نسبة الإبصار إلى المرئيات ، وقال بعضهم رؤية المؤمن لله نوع كشف وعلم ، إلا أنه أتم وأوضح من العلم وهذا أقرب إلى الصواب من الأول











واسئل الجميع بما فيهم اخي النفيس لعلهم يفيدونني ...
هل أُقيمت الحجة على الامام النووي وابن حجر .....؟

الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 03:16 AM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: بوياسر
فهل جهل الامام النووي كلام الله سبحانه وتعالى .... برغم أن الله استخدم أوضح العبارات الممكنة للتعبير و بأقل عدد ممكن من الكلمات
حين قال في الرؤية :
النووي في رؤية الله سبحانه وتعالى ....يقول

ثُمَّ مَذْهَبُ أَهْلِ الْحَقِّ أَنَّ الرُّؤْيَةَ قُوَّةٌ يَجْعَلُهَا اللَّهُ تَعَالَى فِي خَلْقِهِ ، وَلَا يُشْتَرَطُ فِيهَا اتِّصَالُ الْأَشِعَّةِ وَلَا مُقَابَلَةُ الْمَرْئِيِّ وَلَا غَيْرُ ذَلِكَ ، لَكِنْ جَرَتِ الْعَادَةُ فِي رُؤْيَةِ بَعْضِنَا بَعْضًا بِوُجُودِ ذَلِكَ عَلَى جِهَةِ الِاتِّفَاقِ لَا عَلَى سَبِيلِ الِاشْتِرَاطِ ، وَقَدْ قَرَّرَ أَئِمَّتُنَا الْمُتَكَلِّمُونَ ذَلِكَ بِدَلَائِلِهِ الْجَلِيَّةِ وَلَا يَلْزَمُ مِنْ رُؤْيَةِ اللَّهِ تَعَالَى إِثْبَاتُ جِهَةٍ - تَعَالَى عَنْ ذَلِكَ - بَلْ يَرَاهُ الْمُؤْمِنُونَ لَا فِي جِهَةٍ كَمَا يَعْلَمُونَهُ لَا فِي جِهَةٍ . وَاللَّهُ أَعْلَمُ
فهل جهل الامام ابن حجر كلام الله سبحانه وتعالى .... برغم أن الله استخدم أوضح العبارات الممكنة للتعبير و بأقل عدد ممكن من الكلمات

حين قال في الرؤية :
ابن حجر في رؤية اله سبحانه وتعالى ....يقول
واختلف من أثبت الرؤية في معناها فقال قوم : يحصل للرائي العلم بالله تعالى برؤية العين كما في غيره من المرئيات ، وهو على وفق قوله في حديث الباب" كما ترون القمر " إلا أنه منزه عن الجهة والكيفية ، وذلك أمر زائد على العلم وقال بعضهم : إن المراد بالرؤية العلم وعبر عنها بعضهم بأنها حصول حالة في الإنسان نسبتها إلى ذاته المخصوصة نسبة الإبصار إلى المرئيات ، وقال بعضهم رؤية المؤمن لله نوع كشف وعلم ، إلا أنه أتم وأوضح من العلم وهذا أقرب إلى الصواب من الأول
واسئل الجميع بما فيهم اخي النفيس لعلهم يفيدونني ...
هل أُقيمت الحجة على الامام النووي وابن حجر .....؟

هناك أكثر من شق في الموضوع :
الشق الأول : صحة الكلام المنسوب إلى الشخص .
الشق الثاني : معنى كلام الشخص .
الشق الثالث : حجية الشخص في الدين .
أما الشق الأول : صحة الكلام المنسوب ..
فأي كلام منسوب إلى شخص ما ، فقد يكون الشخص قد قاله و قد يكون لم يقله . فليس كل كلام ينسب إلى شخص ما ، يكون قد صدر منه بالفعل ، فما أكثر الكلام المنسوب إلى الأشخاص و هم لم يقولوه ..!!! و عليه ، فقبل الاحتجاج بقول شخص ما ، لا بد من التأكد من صدوره منه ، لوجود احتمال عدم صدوره منه .
أما الشق الثاني : معنى كلام الشخص .
فبعد التأكد من صدور الكلام من الشخص المنسوب إليه ، فلا بد من فهم الكلام الفهم الصحيح . فقد تقرأ كلاما لشخص ما ، و تفهمه فهما معينا ، و أفهم أنا فهما مختلفا . فتحكم على الشخص بأنه لا يعتقد بعقيدة معينة بناء على فهمك و تحليلك لكلامه ، في حين أحكم عليه بأنه يعتقد بتلك العقيدة بناء على فهمي و تحليلي لكلامه .
الشق الثالث : حجية الشخص في الدين .
إذا وجدنا نصا قرآنيا واضح المعنى ، و نصا نبويا يؤكد ذات المعنى الواضح و يشرحه . فكلام العالم هنا ليس للاحتجاج على القرآن و السنة ، فمادام كلامه يخالف القرآن و السنة فلا يأخذ به و لا قيمة لكلام الشخص . فالمسلم لا يعتقد عقيدة معينة لأن هناك عالم قال ذلك أو ينكر عقيدة لأن هناك عالم قال ذلك ..!!!

بالنسبة للأقوال التي نقلتها في مشاركتك ، فأنت نقلت إلينا أن العالم النووي يقول بأن الرؤية لا تستلزم مقابلة الرائي أو وجود أشعة ضوئية ، أو وجود جهة . و بافتراض أن النووي قال هذا الكلام .. فنحن لا نجد في كلامه تصريح مباشر بأنه ينكر رؤية الله حقيقة ، بل هو يخوض في مسألة الكيف و ينفي كيفية معينة . و لا شك أن رؤية الله تختلف في كيفيتها عن رؤية غيره ، فلا حاجة لوجود أشعة و لا تستلزم المقابلة و غيرها .. و لكننا نوفر على أنفسنا الكلام الكثير بالقول : نراه كما أخبر دون خوض في الكيف .. و عليه ،، فقوله ليس فيه الإنكار المباشر الواضح للعقيدة المطروحة .
أما بالنسبة للقول المنسوب إلى ابن حجر ، فوجدناه يعرض مجموعة أقوال ، ثم في النهاية يرجح أحدها على الآخر .. أيضا لم أجده يصرح تصريح مباشر أنه ينكر عقيدة الرؤية جملة و تفصيلا ..!!
و في كل الأحوال ، سواء صرّح أو لم يصرح فهذا سيأثر على حكمنا على معتقده و قوله ، ولن يؤثر على صحة عقيدة رؤية الله في الجنة ..

أما جوابا على سؤالك القائل : هل أقيمت الحجة على الإمام النووي و ابن حجر ؟؟ فالجواب : نعم أقيمت الحجة عليهما ...


الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 01:16 PM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

سألنا سؤال و لم نجد له إجابة حتى الآن ...

تزعمون أن رؤية الله تستلزم الحد و الجهة و المكان و الجسمانية و غيرها من الأمور ...

السؤال : كيف عرفتم أن رؤية الله تستلزم كل ذلك و أنتم لم تروه ؟؟!!


الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 02:28 PM
موالي علي 1985 موالي علي 1985 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 86767

تاريخ التّسجيل: May 2010

المشاركات: 4,704

آخر تواجد: 22-07-2018 08:22 AM

الجنس:

الإقامة:

بيان جهل النفيس وهروبه من الجواب
إقتباس:


أما إعراب الفعل المضارع " أنظر " : فهو جواب الشرط مجزوم ، و علامة جزمه السكون الظاهر على آخره ، و الفاعل ضمير مستتر تقديره هو
.

ما هو ظمير الفاعل انت ام هو
حتى نبين لك ما هو اساس الخطأ الذي وقعت به
يا نفوسي

مسئلة في الجزم الذي ذكرته ما سببه لماذا لم تبينه
هل السبب يكتمن بكونه جواب الطلب
ام جواب الطالب

اشك انك تفهم ما اطلب

إقتباس:

معنى أن معنى الآية كالتالي : رب أرني أراك ، فإن لم ترني لا أراك .. فقال له الله : لن تراني و لكن انظر إلى الجبل فإن استقر مكانه فسوف تراني .
يعني يا نفوسي
ان الله لم يرى موسى وبذلك لم يرى موسى ربه


أخ يا وهابية عباقرة
قشوريه
لا نعلم كيف يفسرون

التوقيع :

الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 02:36 PM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

[quote=ابن ميسان1985]
إقتباس:
مسئلة في الجزم الذي ذكرته ما سببه لماذا لم تبينه
هل السبب يكتمن بكونه جواب الطلب
ام جواب الطالب
اشك انك تفهم ما اطلب
هل سبق و درست اللغة العربية ؟؟!!!!
إذا درست اللغة العربية ستعرف أن الفعل المضارع يكون مجزوما في حالات معينة ، منها إن سبقته حروف الجزم ، ومنها إذا كانت الجملة شرطية ، فيها شرط و جواب الشرط ..

على سبيل المثال :.. قوله تعالى :" و من يتق الله يجعل له مخرجا " ... فلو نظرت إلى الفعل المضارع " يجعل " ستجد أن فوق اللام سكون ، في حين أن الطبيعي أن الفعل المضارع مرفوع ( أي فوق آخر حرف ضمة ) . و سبب وجود السكون أن الفعل " يجعل " هو جواب الشرط .. بمعنى أن من يتقي سيتحقق له جواب الشرط و هو " يجعل له مخرجا " ..
هذه مواضيع كبيرة قليلا عليك ، لا أريد أن أتعب عقلك بها .. ستتعلمها عندما تبدأ بدراسة اللغة العربية ..


الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 03:02 PM
الصورة الرمزية لـ نصرالشاذلى
نصرالشاذلى نصرالشاذلى غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 15664

تاريخ التّسجيل: Feb 2005

المشاركات: 1,807

آخر تواجد: 14-02-2013 03:29 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مصر الأحرار

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: النفيس
سألنا سؤال و لم نجد له إجابة حتى الآن ...

تزعمون أن رؤية الله تستلزم الحد و الجهة و المكان و الجسمانية و غيرها من الأمور ...


السؤال :

كيف عرفتم أن رؤية الله تستلزم كل ذلك و أنتم لم تروه ؟؟!!


لأن الله خاطبنا وضرب لنا مَثلاً بما نعرفه وعرفناه مِن الرؤية .. وأنواعها : رؤيا عين ورؤيا قلب .

والنوعان نعرفهم طبعاً معلوم بالفطرة وبالواقِع ( المُمارسة ).

وفي النهاية فإن ربّ العِزّة يُخاطِب بشر معلوم عِندهم الرؤيا .

أمّا العجم والأنعام يا نفيس فهم الذين يهرفون بما لا يعلمون !!

الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 03:15 PM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: نصرالشاذلى
لأن الله خاطبنا وضرب لنا مَثلاً بما نعرفه وعرفناه مِن الرؤية .. وأنواعها : رؤيا عين ورؤيا قلب .

والنوعان نعرفهم طبعاً معلوم بالفطرة وبالواقِع ( المُمارسة ).

وفي النهاية فإن ربّ العِزّة يُخاطِب بشر معلوم عِندهم الرؤيا .

أمّا العجم والأنعام يا نفيس فهم الذين يهرفون بما لا يعلمون !!
بمعنى أن لوازم الرؤية التي تزعمونها من توفر الضوء و لزوم المكان و الجهة و الجسمانية و غيرها ، مبنية على الممارسة من خلال رؤيتكم أنتم للأجسام ... أليس كذلك ؟؟!!

السؤال : هل يصح التعامل مع كل مرئي بنفس التعامل ؟؟ أليست كيفية الرؤية و لوازمها معتمدة على المرئي ، فلو اختلف المرئي تختلف الكيفية و لوازم الرؤية ؟؟؟!!!



آخر تعديل بواسطة النفيس ، 31-07-2011 الساعة 03:18 PM.
الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 03:23 PM
الصورة الرمزية لـ نصرالشاذلى
نصرالشاذلى نصرالشاذلى غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 15664

تاريخ التّسجيل: Feb 2005

المشاركات: 1,807

آخر تواجد: 14-02-2013 03:29 PM

الجنس: ذكر

الإقامة: مصر الأحرار

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: النفيس


السؤال :
هل يصح التعامل مع كل مرئي بنفس التعامل ؟؟ أليست كيفية الرؤية و لوازمها معتمدة على المرئي ، فلو اختلف المرئي تختلف الكيفية و لوازم الرؤية ؟؟؟!!!


كُل رؤيا لها مفهومها عِند البشر ( العُقلاء ) .. أولي الألباب الذين يُخاطِبهم الله .

فالله ( يعلم ) أنه يُخاطِب بشر ويُكلِّمهُم بما يعرفونه ويفهمونه .

فرؤيا ( العين ) لها مفهومها .. ورؤيا القلب أيضاً لها مفهومها .

الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 03:28 PM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: نصرالشاذلى
كُل رؤيا لها مفهومها عِند البشر ( العُقلاء ) .. أولي الألباب الذين يُخاطِبهم الله .

فالله ( يعلم ) أنه يُخاطِب بشر ويُكلِّمهُم بما يعرفونه ويفهمونه .

فرؤيا ( العين ) لها مفهومها .. ورؤيا القلب أيضاً لها مفهومها .
أنا كلامي واضح و محدد .. أنا أتحدث عن رؤية العين و ليست الرؤية في الأحلام أو غيرها ..

كلامي محدد ، فإن كنت قادرا على مجاراتي و الحوار المباشر الواضح ، فتفضل و إلا فلا وقت عندنا للهاربين المراوغين ...

سؤالي كالتالي : هل من المنطق التعامل مع الرؤية العينية بمعزل و بغض النظر عن المرئي ؟ أم أن كيفية الرؤية العينية معتمدة اعتماد تام على حقيقة المرئي و بالتالي لوازم الرؤية و شروطها مبنية على المرئي ؟؟!!


الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 04:36 PM
فداء علي فداء علي غير متصل
عضو نشط
 

رقم العضوية : 93888

تاريخ التّسجيل: Apr 2011

المشاركات: 599

آخر تواجد: 23-12-2012 08:37 PM

الجنس:

الإقامة:

يعني هذا الموضوع اثبت قصر نظر الاخوة والاخوات الموالين

فقد جرهم هذا المتفلسف الى 38 صفحة واضاع وقتهم في امر هو من المسلمات....وهو استحالة رؤية الخالق العظيم

اخوتي الموالين والمواليات ارجوا قضاء اوقاتكم في مواضيع اكثر فائدة

اما انت عزيزي النفيس عندما ترى قفاك بلا اله عندها ترى ربك في الجنة

التوقيع : قال الامام الحسين ( عليه السَّلام ) :

" إن قوما عبدوا الله رغبةً فتلك عبادة التجار ، و إن قوماً عبدوا الله رهبةً فتلك عبادة العبيد ، و إن قوماً عبدوا الله شكراً فتلك عبادة الأحرار ، و هي أفضل العبادة "

الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 08:19 PM
موالي علي 1985 موالي علي 1985 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 86767

تاريخ التّسجيل: May 2010

المشاركات: 4,704

آخر تواجد: 22-07-2018 08:22 AM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
هل سبق و درست اللغة العربية ؟؟!!!!
إذا درست اللغة العربية ستعرف أن الفعل المضارع يكون مجزوما في حالات معينة ، منها إن سبقته حروف الجزم ، ومنها إذا كانت الجملة شرطية ، فيها شرط و جواب الشرط ..
نعم درست اللغة لـ 15 عشر عام وانا اضعف الضعفاء في اللغة
وليس اختصاصي لغة
وليس هذا سؤالي اصلا لماذا تهرب
وهل امثالك يعلمني متى يكون الفعل مجزوم
فانت ابسط الظمائر لم تعرف تقديرها

إقتباس:

على سبيل المثال :.. قوله تعالى :" و من يتق الله يجعل له مخرجا " ... فلو نظرت إلى الفعل المضارع " يجعل " ستجد أن فوق اللام سكون ، في حين أن الطبيعي أن الفعل المضارع مرفوع ( أي فوق آخر حرف ضمة ) . و سبب وجود السكون أن الفعل " يجعل " هو جواب الشرط .. بمعنى أن من يتقي سيتحقق له جواب الشرط و هو " يجعل له مخرجا " ..
ونزيدك من الشعر بيت

ان يجعل هو جواب الشرط لكنك لم تبين ما هو جواب الشرط وكذالك لم تبين الظمير وما هو تقديره
اليس كذالك يا نفوسي

والشرط وجوابه في محل رفع خبر مبتداء من

والفاعل ظمير مستتر تقديره هو

يبدو انك لا تميز بين الظمائر فتجنبت الاجابة
حتى لا تبدي جهلك مرة اخرى



اجبنا على سؤالنا

ما هو ظمير الفاعل انت ام هو
حتى نبين لك ما هو اساس الخطأ الذي وقعت به
يا نفوسي

مسئلة في الجزم الذي ذكرته ما سببه لماذا لم تبينه
هل السبب يكتمن بكونه جواب الطلب
ام ماذا

التوقيع :

الرد مع إقتباس
قديم 31-07-2011, 09:49 PM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

[quote=ابن ميسان1985]
إقتباس:
اجبنا على سؤالنا
ما هو ظمير الفاعل انت ام هو

الفاعل ضمير مستتر تقديره وجوبا " أنا " ...!!
إقتباس:
مسئلة في الجزم الذي ذكرته ما سببه لماذا لم تبينه
إقتباس:
هل السبب يكتمن بكونه جواب الطلب
ام ماذا

ليس جواب الطلب بل جواب الشرط ..


الرد مع إقتباس
قديم 01-08-2011, 01:02 AM
بوياسر بوياسر غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 17232

تاريخ التّسجيل: Mar 2005

المشاركات: 177

آخر تواجد: 27-04-2013 11:48 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:



فأي كلام منسوب إلى شخص ما ، فقد يكون الشخص قد قاله و قد يكون لم يقله . فليس كل كلام ينسب إلى شخص ما ، يكون قد صدر منه بالفعل ، فما أكثر الكلام المنسوب إلى الأشخاص و هم لم يقولوه ..!!! و عليه ، فقبل الاحتجاج بقول شخص ما ، لا بد من التأكد من صدوره منه ، لوجود احتمال عدم صدوره منه


الحمد الله ان لم اقرأ الى الآن اي تعقيب لعالم له مكانته العلمية ينكر فيه ما جاء في الكتب
المنسوبة للنووي ... وابن حجر




ولاحظ ان الامام النووي ... قد نسب المعنى الذي وضحه للرؤية إلى مذهب أهل الحق
ولم يقل ان هذا عبارة عن رأيه الخاص الذي تفرد به وتميز به عن غيره او راي الاشاعرة او غيرهم
بل نسبه لمذهب أهل الحق ....






إقتباس:
فبعد التأكد من صدور الكلام من الشخص المنسوب إليه ، فلا بد من فهم الكلام الفهم الصحيح . فقد تقرأ كلاما لشخص ما ، و تفهمه فهما معينا ، و أفهم أنا فهما مختلفا


وهذا هو سبب اختلاف الامة الاسلامية ....

إقتباس:
إذا وجدنا نصا قرآنيا واضح المعنى ، و نصا نبويا يؤكد ذات المعنى الواضح و يشرحه . فكلام العالم هنا ليس للاحتجاج على القرآن و السنة ، فمادام كلامه يخالف القرآن و السنة فلا يأخذ به و لا قيمة لكلام الشخص . فالمسلم لا يعتقد عقيدة معينة لأن هناك عالم قال ذلك أو ينكر عقيدة لأن هناك عالم قال ذلك


ومن ذا الذي يدعي انه وجد نصا قرآنيا واضح المعنى ، و نصا نبويا يؤكد ذات المعنى الواضح و يشرحه ... ثم قام بتأويله ومخالفته ,,,,

اذا كان يجب على المسلم ان لا يعتقد عقيدة معينة لأن هناك عالم قال ذلك أو ينكر عقيدة لأن هناك عالم قال ذلك ,,,,
فلماذا قيل ان العلماء ورثة الانبياء ..؟
وماذا يجب على المسلم فعله حين يستشكل عليه فهم ايات القرءآن الكريم
هل نقول له استفتي قلبك ولو افتوك ..!!


إقتباس:
فنحن لا نجد في كلامه تصريح مباشر بأنه ينكر رؤية الله حقيقة ، بل هو يخوض في مسألة الكيف و ينفي كيفية معينة . و لا شك أن رؤية الله تختلف في كيفيتها عن رؤية غيره ،



بن جبرين :
وهذه الرؤية أنكرها المعتزلة إنكارا كليا، وتخبطوا في الأدلة التي جاءت بإثبات الرؤية، وحرفوها تحريفا زائدا.
وأقر بها الأشعرية؛ ولكن إقرارا ليس حقيقيا، فيثبتون الرؤية، ويقولون: إنه يرى في غير جهة؛ وذلك لأنهم ينكرون جهة العلو، أن الله فوق عباده، فيقولون: إن رؤيته معناها: أن يتمثل القلب رؤيته دون الرؤية عيانا بالأبصار. فينكرون الرؤية البصرية التي أثبتها الله تعالى، ويجعلونها معنوية، فلا يكون بينهم وبين المعتزلة فرق، فالجميع ينكرون الرؤية الحقيقية



إقتباس:
فلا حاجة لوجود أشعة و لا تستلزم المقابلة و غيرها






بن جبرين :

فعرفنا بذلك مذهب أهل السنة أنه لا شك أن المؤمنين يرون ربهم من فوقهم، وأنهم يرونه رؤية حقيقة ، ورؤية مقابلة كما يشاء ,,,,,


ثم قال : بن جبرين :

وإذا نظرنا إلى تفسير أهل السنة رأيناهم يفرقون بين الإدراك وبين الرؤية، وذلك لأن الإدراك هو الإحاطة بالشيء من كل جهاته، وأما الرؤية فإنها رؤيته مع المقابلة حقيقة،


قال ابن أبي العز الحنفي :
وليس تشبيه رؤية الله تعالى برؤية الشمس والقمر تشبيهاً لله،
بل هو تشبيه للرؤية بالرؤية، لا تشبيه المرئي بالمرئي، ولكن فيه دليل على علو الله على خلقه،وإلا فهل تُعقل رؤية بلا مقابلة؟
ومَن قال: يرى لا في جهة، فليراجع عقله!!فإما أن يكون مكابراً لعقله وفي عقله شيء، وإلا فإذا قال يرى لا أمام الرائي ولا خلفه ولا عن يمينه ولا عن يساره ولا فوقه ولا تحته، ردّ عليه كل من سمعه بفطرته السليمة ,,,,,






إقتباس:
و في كل الأحوال ، سواء صرّح أو لم يصرح فهذا سيأثر على حكمنا على معتقده و قوله ، ولن يؤثر على صحة عقيدة رؤية الله في الجنة




كلامك صحيح ...
والغاية من ادراج النووي وابن حجر كمثال فقط
مع وجود غيرهم طبعا ....
لكي تنتبه فقط لخطورة اقوالك ماذا سيترتب عليها في النهاية ...!!





إقتباس:
أما جوابا على سؤالك القائل : هل أقيمت الحجة على الإمام النووي و ابن حجر ؟؟ فالجواب : نعم أقيمت الحجة عليهما ...


شكرا والله يهديك ويبارك فيك



الرد مع إقتباس
قديم 01-08-2011, 01:12 AM
بوياسر بوياسر غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 17232

تاريخ التّسجيل: Mar 2005

المشاركات: 177

آخر تواجد: 27-04-2013 11:48 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:



فأي كلام منسوب إلى شخص ما ، فقد يكون الشخص قد قاله و قد يكون لم يقله . فليس كل كلام ينسب إلى شخص ما ، يكون قد صدر منه بالفعل ، فما أكثر الكلام المنسوب إلى الأشخاص و هم لم يقولوه ..!!! و عليه ، فقبل الاحتجاج بقول شخص ما ، لا بد من التأكد من صدوره منه ، لوجود احتمال عدم صدوره منه





ولاحظ ان الامام النووي ... قد نسب المعنى الذي وضحه للرؤية إلى مذهب أهل الحق
ولم يقل ان هذا عبارة عن رأيه الخاص الذي تفرد به وتميز به عن غيره او راي الاشاعرة او غيرهم
بل نسبه لمذهب أهل الحق ....









إقتباس:
فبعد التأكد من صدور الكلام من الشخص المنسوب إليه ، فلا بد من فهم الكلام الفهم الصحيح . فقد تقرأ كلاما لشخص ما ، و تفهمه فهما معينا ، و أفهم أنا فهما مختلفا


وهذا هو سبب اختلاف الامة الاسلامية ....

إقتباس:
إذا وجدنا نصا قرآنيا واضح المعنى ، و نصا نبويا يؤكد ذات المعنى الواضح و يشرحه . فكلام العالم هنا ليس للاحتجاج على القرآن و السنة ، فمادام كلامه يخالف القرآن و السنة فلا يأخذ به و لا قيمة لكلام الشخص . فالمسلم لا يعتقد عقيدة معينة لأن هناك عالم قال ذلك أو ينكر عقيدة لأن هناك عالم قال ذلك


ومن ذا الذي يدعي انه وجد نصا قرآنيا واضح المعنى ، و نصا نبويا يؤكد ذات المعنى الواضح و يشرحه ... ثم قام بتأويله ومخالفته ,,,,

اذا كان يجب على المسلم ان لا يعتقد عقيدة معينة لأن هناك عالم قال ذلك أو ينكر عقيدة لأن هناك عالم قال ذلك ,,,,
فلماذا قيل ان العلماء ورثة الانبياء ..؟
وماذا يجب على المسلم فعله حين يستشكل عليه فهم ايات القرءآن الكريم
هل نقول له استفتي قلبك ولو افتوك ..!!


إقتباس:
فنحن لا نجد في كلامه تصريح مباشر بأنه ينكر رؤية الله حقيقة ، بل هو يخوض في مسألة الكيف و ينفي كيفية معينة . و لا شك أن رؤية الله تختلف في كيفيتها عن رؤية غيره ،





بن جبرين :
وهذه الرؤية أنكرها المعتزلة إنكارا كليا، وتخبطوا في الأدلة التي جاءت بإثبات الرؤية، وحرفوها تحريفا زائدا.
وأقر بها الأشعرية؛ ولكن إقرارا ليس حقيقيا، فيثبتون الرؤية، ويقولون: إنه يرى في غير جهة؛ وذلك لأنهم ينكرون جهة العلو، أن الله فوق عباده، فيقولون: إن رؤيته معناها: أن يتمثل القلب رؤيته دون الرؤية عيانا بالأبصار. فينكرون الرؤية البصرية التي أثبتها الله تعالى، ويجعلونها معنوية، فلا يكون بينهم وبين المعتزلة فرق، فالجميع ينكرون الرؤية الحقيقية









إقتباس:
فلا حاجة لوجود أشعة و لا تستلزم المقابلة و غيرها





بن جبرين :

فعرفنا بذلك مذهب أهل السنة أنه لا شك أن المؤمنين يرون ربهم من فوقهم، وأنهم يرونه رؤية حقيقة ، ورؤية مقابلة كما يشاء ,,,,,


ثم قال : بن جبرين :

وإذا نظرنا إلى تفسير أهل السنة رأيناهم يفرقون بين الإدراك وبين الرؤية، وذلك لأن الإدراك هو الإحاطة بالشيء من كل جهاته، وأما الرؤية فإنها رؤيته مع المقابلة حقيقة،








قال ابن أبي العز الحنفي :
وليس تشبيه رؤية الله تعالى برؤية الشمس والقمر تشبيهاً لله،
بل هو تشبيه للرؤية بالرؤية، لا تشبيه المرئي بالمرئي، ولكن فيه دليل على علو الله على خلقه،وإلا فهل تُعقل رؤية بلا مقابلة؟
ومَن قال: يرى لا في جهة، فليراجع عقله!!فإما أن يكون مكابراً لعقله وفي عقله شيء، وإلا فإذا قال يرى لا أمام الرائي ولا خلفه ولا عن يمينه ولا عن يساره ولا فوقه ولا تحته، ردّ عليه كل من سمعه بفطرته السليمة ,,,,,










يقول الدكتور أحمد بن محمد آل حمد خريج جامعة أُم القرى:





إنّ إثبات رؤية حقيقية بالعيان من غير مقابلة أو جهة، مكابرة عقلية لأنّ الجهة من لوازم الرؤية، وإثبات اللزوم ونفي اللازم مغالطة ظاهرة







إقتباس:
و في كل الأحوال ، سواء صرّح أو لم يصرح فهذا سيأثر على حكمنا على معتقده و قوله ، ولن يؤثر على صحة عقيدة رؤية الله في الجنة






كلامك صحيح ...
والغاية من ادراج النووي وابن حجر كمثال فقط
مع وجود غيرهم طبعا ....
لكي تتنبه فقط لخطورة اقوالك ماذا سيترتب عليها في النهاية ...!!







إقتباس:
أما جوابا على سؤالك القائل : هل أقيمت الحجة على الإمام النووي و ابن حجر ؟؟ فالجواب : نعم أقيمت الحجة عليهما ...


شكرا والله يهديك ويبارك فيك



الرد مع إقتباس
قديم 01-08-2011, 04:21 AM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

[quote=بوياسر]
إقتباس:
ولاحظ ان الامام النووي ... قد نسب المعنى الذي وضحه للرؤية إلى مذهب أهل الحق
و كذلك العلماء الآخرون ينسبون المعنى الذي يوضحونه للرؤية إلى مذهب أهل الحق ..!
إقتباس:
ومن ذا الذي يدعي انه وجد نصا قرآنيا واضح المعنى ، و نصا نبويا يؤكد ذات المعنى الواضح و يشرحه ... ثم قام بتأويله ومخالفته ,,,,
و هل هناك أوضح من أن يقول الله " وجوه يومئذ ناضرة . إلى ربها ناظرة " .. ومن أن يقول الرسول " إنكم سترون ربكم كما ترون القمر " ....؟؟!!!
فهذه الجملة لو سألت أي عربي عن معناها ، لأعطاك معنى واحدا ..
أما أهل التأويل فهم يعترفون أن فعلهم تأويل و أنه ليس المعنى المباشر للآية القرآنية و النص النبوي ، و يبررون تأويلهم هذا بأن العقل يقول بأن الرؤية مستحيلة أو أن الرؤية تستلزم تجسيم أو تحجيم أو جهة أو مكان أو غيرها من الأمور الفلسفية التي جعلتهم يأولون النص عن معناه ..
و إلا ،، فهم يعترفون أن فعلهم تأويل في نهاية المطاف ، لعلمهم أن الآية واضحة المعنى ،فبالتأويل يحاولون إخراجها من معناها الواضح إلى معاني تقبلها عقولهم و ترضى بها نفوسهم ..!!!
فنعم الدين دينهم ، دين يخضع فيها النص ليوافق ما يظنه و يعتقده الإنسان ، لا أن الإنسان يخضع لما يقوله الرب و رسوله ..!!!!

إقتباس:
فلماذا قيل ان العلماء ورثة الانبياء ..؟
و مالذي يجعلك تتبنى أقوال العالم المنكر للرؤية ولا تتبنى أقوال العالم المؤمن بالرؤية ؟؟!!
إقتباس:
وماذا يجب على المسلم فعله حين يستشكل عليه فهم ايات القرءآن الكريم
هل نقول له استفتي قلبك ولو افتوك ..!!
و مالآية المستشكل عليك فهمها ؟؟!! آية تحوي على ثلاث كلمات فقط هي " إلى ربها ناظرة " ..
هل استشكل عليك فهم " إلى " .. ألا تعرف أن إلى حرف جر ؟!!
هل استشكل عليك فهم " ربها " .. ألا تعرف أن الله ربك ؟!!
هل استشكل عليك فهم " ناظرة " .. ألا تعرف أن ناظرة إلى معناها رائية ؟؟!!
فلا تفتري على النص القرآني بأنه مستشكل و غير واضح . أنت عندك مشكلة مع عقلك ، فعقلك يرى استحالة رؤية الله لاعتبارات مختلفة ، فأبيت أن تؤمن بالنص القرآني ، فبحثت عن مخرج و منفذ لتخرج ا لنص عن معناه ، فقلت أن المعنى هو انتظار الرحمة أو الرؤية القلبية أو غيرها من الأمور التي لا علاقة بالنص القرآني بها ...
و عليه ،، فليس في الآية أمر مستشكل كلغة حتى تقول بأنك لم تفهم الآية ..!!


الرد مع إقتباس
قديم 01-08-2011, 06:15 PM
الصورة الرمزية لـ الغريب 2
الغريب 2 الغريب 2 غير متصل
عضو
 

رقم العضوية : 37838

تاريخ التّسجيل: Mar 2007

المشاركات: 243

آخر تواجد: 20-03-2019 08:00 PM

الجنس:

الإقامة:

هل الناظرة معناها الرائية
اخ نفيس
روح اتعلم لغة عربية وتعال ناقش
ويبدو انه اشتبك في عقلك الحابل مع النابل
فهل
1=2
اي منطق تتكلم

التوقيع :
حديث قدسي
إبن آدم إجتنب ما حَرمت عليك تكن من أورع الناس


الرد مع إقتباس
قديم 01-08-2011, 06:21 PM
النفيس النفيس غير متصل
عضو مطرود
 

رقم العضوية : 73305

تاريخ التّسجيل: Jul 2009

المشاركات: 4,696

آخر تواجد: 17-05-2015 10:41 PM

الجنس:

الإقامة:

إقتباس:
صاحب المشاركة الأصلية: الغريب 2
هل الناظرة معناها الرائية
اخ نفيس
روح اتعلم لغة عربية وتعال ناقش
ويبدو انه اشتبك في عقلك الحابل مع النابل
فهل
1=2
اي منطق تتكلم


الرد مع إقتباس
قديم 01-08-2011, 09:08 PM
موالي علي 1985 موالي علي 1985 غير متصل
عضو نشط وفعّال
 

رقم العضوية : 86767

تاريخ التّسجيل: May 2010

المشاركات: 4,704

آخر تواجد: 22-07-2018 08:22 AM

الجنس:

الإقامة:

يا نفيس هل تعلم في لغة العرب ان الناظرة بمعنى المرتقبه ام لا

مثلا نقول
اني اترقب قدومك
وكذالك يمكن ان نقول
وكأني انظر قدومك
اي ليس بمعنى النظر
ولكن بمعنى اليقين والحدس

فكذالك قول الله سبحانه
الى ربها ناظرة اي مترقبة الثواب والرحمة

او تأتي بمعنى الرؤيا القلبية
كما هي الاية
ما كذب الفؤاد ما رأى

ونحن نؤيد المعنى الاول اي الترقب وكذلك الثاني قرينة









التوقيع :

الرد مع إقتباس
المشاركة في الموضوع

يمكن للزوار التعليق أيضاً وتظهر مشاركاتهم بعد مراجعتها



عدد الأعضاء الذي يتصفحون هذا الموضوع : 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
خيارات الموضوع بحث في هذا الموضوع
بحث في هذا الموضوع:
 
بحث متقدم
طريقة العرض

قوانين المشاركة
You may not post new threads
You may post replies
You may not post attachments
You may not edit your posts

BB code is متاح
كود [IMG] متاح
كود HTML غير متاح

الإنتقال السريع :


جميع الأوقات بتوقيت بيروت. الساعة الآن » [ 05:53 AM ] .

 

تصميم وإستضافة الأنوار الخمسة © Anwar5.Net

E-mail : yahosein@yahosein.com - إتصل بنا - سجل الزوار

Powered by vBulletin